أخبار
أخر الأخبار

انسحاب تركيا من نقطة “جبل عندان” شمال حلب.. واستمرار عمليات الإخلاء في نقطة العيس جنوباً

أكدت مصادر "مركز سورية للتوثيق"، انسحاب الجيش التركي بشكل كامل من نقطة مراقبته المحاصرة من قبل الجيش السوري في منطقة "جبل عندان" بريف حلب الشمالي، تزامناً مع استمرار عمليات تفكيك نقطة "الهضبة الخضراء" بريف حلب الجنوبي.

انسحاب تركيا من نقطة “جبل عندان” شمال حلب.. واستمرار عمليات الإخلاء في نقطة العيس جنوباً

أكدت مصادر “مركز سورية للتوثيق“، انسحاب الجيش التركي بشكل كامل من نقطة مراقبته المحاصرة من قبل الجيش السوري في منطقة “جبل عندان” بريف حلب الشمالي، تزامناً مع استمرار عمليات تفكيك نقطة “الهضبة الخضراء” بريف حلب الجنوبي.

وأوضحت المصادر أن “الشاحنات التركية خرجت برفقة الآليات العسكرية الروسية من نقطة جبل عندان، وهي محملة بمختلف المعدات وغرف الحراسة التي تم تفكيكها من النقطة، منهية انسحابها من المنطقة بشكل كامل”.

وأضافت المصادر أن “عمليات تفكيك هذه النقطة كانت بدأت منذ حوالي ثلاثين يوماً، عقب انسحاب القوات التركية حينها من نقطة الشيخ عقيل في الريف الشمالي لحلب”.

وفي السياق ذاته، يتجهز الجيش التركي للانسحاب التام من نقطة “الهضبة الخضراء” المتاخمة لبلدة العيس في الريف الجنوبي، حيث أشارت مصادر “مركز سورية للتوثيق” إلى أن “عمليات تفكيك هذه النقطة بدأت بالفعل، وخرجت منها عشرات الشاحنات خلال ساعات يوم الإثنين محملة بالتجهيزات والمعدات تمهيداً لإخلائها بالكامل”.

ويأتي انسحاب تركيا من نقاط المراقبة غير الشرعية المنتشرة في أرياف مدينة حلب، بعد أن كانت تمت محاصرتها من قبل الجيش السوري خلال عملياته العسكرية الأخيرة التي أدت إلى استعادته السيطرة على مساحات واسعة من أرياف المدينة، وإعادة افتتاح طريق حلب – دمشق الدولي.

يذكر أن عمليات إخلاء تركيا لنقاط المراقبة بأرياف حلب، تتزامن مع زيادة عدد نقاط مراقبتها غير الشرعية وتعزيزاتها العسكرية في ريف إدلب الجنوبي، دعماً للفصائل المسلحة المدعومة من قبلها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق