أخبار
أخر الأخبار

بدعم من الطائرات الأمريكية.. “قسد” تداهم بلدة “الشحيل” بريف دير الزور

شن مسلحو "قسد" يوم الثلاثاء، حملة مداهمات كبيرة استخدمت فيها العشرات من العناصر والآليات التي دخلت بلدة "الشحيل" في ريف دير الزور الشرقي، واعتقلت عدداً من أبنائها.

بدعم من الطائرات الأمريكية.. “قسد” تداهم بلدة “الشحيل” بريف دير الزور

شن مسلحو “قسد” يوم الثلاثاء، حملة مداهمات كبيرة استخدمت فيها العشرات من العناصر والآليات التي دخلت بلدة “الشحيل” في ريف دير الزور الشرقي، واعتقلت عدداً من أبنائها.

وأوضحت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن حملة الاعتقالات بدأت مع مداهمة مسلحي “قسد” بلدة “الشحيل”، وسط توتر أمني كبير طال البلدة عقب تطويقها بشكل كامل، واقتحام عشرات المنازل التي تعرض بعض سكانها للضرب المبرح، وتخريب ممتلكاتهم.

ونوهت المصادر بأن “تنفيذ المداهمات تم بالتزامن مع تحليق مكثف للطيران الأمريكي في سماء المنطقة”، مشيرةً إلى أن “حوالي /50/ آلية عسكرية لقسد شاركت بالعملية، والتي تم خلالها اعتقال أكثر من /15/ مدنياً من بلدة الشحيل، دون معرفة الأسباب”.

وأضافت المصادر أن “المداهمات طالت أيضاً قرية الزر القريبة من الشحيل، حيث تم اعتقال /4/ مدنيين منها دون توضيح السبب أيضاً، فيما تم نقل كافة المعتقلين إلة جهة مجهولة تحت حراسة مشددة”.

وعمم مسلحو “قسد” قبل انسحابهم من بلدة “الشحيل”، تعليمات بفرض حظر تجول في البلدة لمدة /3/ أيام، لتسجل الأحداث المذكورة كاعتداء جديد يضاف للممارسات القمعية التي كثرت مؤخراً بحق أهالي بلدة “الشحيل” بشكل خاص، حيث لوحظ خلال الفترة الماضية تسجيل العديد من المداهمات والاعتقالات التي طالت أبناءها، تحت ذرائع مختلفة كـ “ملاحقة المهربين” أو “التعامل مع داعش” أو السوق لما يسمى بـ “التجنيد الإجباري”، علماً أن البلدة تعتبر من أولى مناطق دير الزور التي انضمت لحركة المقاومة الشعبية، التي خرجت ضد “قسد”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق