أخبار
أخر الأخبار

محاولة اغتيال جديدة لناشط إعلامي في مدينة الباب شمال حلب

أطلق مسلحون ملثمون، النار على الناشط الإعلامي "بهاء الحلبي" في مدينة "الباب" شمال شرق حلب، والخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها.

محاولة اغتيال جديدة لناشط إعلامي في مدينة الباب شمال حلب

أطلق مسلحون ملثمون، النار على الناشط الإعلامي “بهاء الحلبي” في مدينة “الباب” شمال شرق حلب، والخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها.

وقالت مصادر محلية لـ “مركز سورية للتوثيق” إن المسلحين بادروا إلى إطلاق النار على “الحلبي” بعد خروجه من منزله ولاذوا بالفرار، في حين أصيب بطلقتين ناريتين إحداهما استقرت في صدره والأخرى في معصم يده، وتم نقله إلى مشفى “الباب الكبير” لتلقي العلاج.

وبحسب المصادر فقد استقرت حالته الصحية لاحقاً ونجح الأطباء في إنقاذه، فيما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن محاولة اغتياله، ولم تتمكن الفصائل المتحكمة بالمدينة من القبض على منفذي الهجوم.

وتعيش مناطق الشمال السوري الخاضعة لسيطرة تركيا والفصائل الموالية لها، حالة من الفلتان الأمني وانتشار الاغتيالات والتفجيرات وغياب الأمن، حيث تكررت في الآونة الأخيرة حوادث استهداف الناشطين والإعلاميين، كما حدث مع الناشط “حسين خطاب” الذي قتل على يد مسلحين مجهولين أطلقوا النار عليه ولاذوا بالفرار دون التعرف على هويتهم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق