أخبار
أخر الأخبار

فصائل “أنقرة” تفرض “إتاوة الكاميرات” على المحال التجارية في عفرين

فرض مسلحو فصيل "الجبهة الشامية"، إتاوة جديدة وبذريعة "فريدة" من نوعها في عفرين بريف حلب الشمالي، الخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها.

فصائل “أنقرة” تفرض “إتاوة الكاميرات” على المحال التجارية في عفرين

فرض مسلحو فصيل “الجبهة الشامية”، إتاوة جديدة وبذريعة “فريدة” من نوعها في عفرين بريف حلب الشمالي، الخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها.

وقال مصدر محلي لـ “مركز سورية للتوثيق” أن المسلحين فرضوا إتاوة “تركيب الكاميرات” كما أسموها، على أصحاب المحال التجارية في ناحية “معبطلي” بريف عفرين.

وأضاف المصدر أن المسلحين أبلغوا أصحاب المحال، بأن على كلٍّ منهم دفع مبلغ /100/ دولار أمريكي لصالح الفصيل، بذريعة أنهم سيقومون بتركيب كاميرات مراقبة في شوارع الناحية لضبط الأمن، ومنع حوادث السطو والسرقات، وفق قولهم.

وهدّد المسلحون أصحاب المحال بعواقب الامتناع عن دفع الإتاوة، فيما بيّن المصدر أن حوادث السرقة والسطو التي تتم في الناحية ينفذها عناصر الفصيل نفسه، وأن “تركيب الكاميرات” ليس إلا مجرد ذريعة يستخدمها المسلحون، لنهب مزيد من المال، من جيوب أهالي المنطقة.

يذكر أن الفصائل المدعومة تركياً أثقلت كاهل السكان في “عفرين” بالإتاوات ودفع الفدى المالية، جراء عمليات الخطف ونهب الممتلكات العامة والخاصة، منذ أن سيطرت على المنطقة في آذار /2018/.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق