أخبار
أخر الأخبار

الخارجية السورية تدين العدوان “الإسرائيلي” وتربطه بممارسات “قسد” القمعية

أصدرت وزارة الخارجية السورية بياناً أدانت خلاله العدوان الإسرائيلي على دير الزور والبوكمال، وأكدت أنه يتزامن مع ممارسات "قسد" القمعية بحق المدنيين في مناطق الجزيرة السورية.

الخارجية السورية تدين العدوان “الإسرائيلي” وتربطه بممارسات “قسد” القمعية

أصدرت وزارة الخارجية السورية بياناً أدانت خلاله العدوان الإسرائيلي على دير الزور والبوكمال، وأكدت أنه يتزامن مع ممارسات “قسد” القمعية بحق المدنيين في مناطق الجزيرة السورية.

واعتبر البيان أن هذا التزامن يعبّر عن تناغم واضح ومكشوف لتنفيذ المشاريع التي تخطط لها الولايات المتحدة وبعض الدول العميلة لها، بما فيها كيان الاحتلال، والذي لا يكترث بمقررات الأمم المتحدة ومجلس الأمن، إضافة إلى تماهي الاعتداءات الإسرائيلية مع جرائم المجموعات الإرهابية المسلحة في سورية.

وأكدت الخارجية أن سورية في بيانها، تصميمها وبمساعدة الدول الصديقة وحلفائها على استعادة كامل الأراضي السورية وتحريرها من الإرهاب وإعادة إعمارها، وأن الشعب السوري لن يسمح بتحقيق أهداف الإرهابيين بل سيتمسك بحتمية الانتصار واستعادة “الجولان” السوري المحتل.

وطالبت سورية مجلس الأمن مجدداً بتحمل مسؤولياته في إطار ميثاق الأمم المتحدة، وأهمها صون الأمن والسلام العالميين واتخاذ إجراءات حازمة وفورية لمنع تكرار هذه الاعتداءات الإسرائيلية، وإلزام كيان الاحتلال باحترام قراراته المتعلقة بفصل القوات، ومساءلته عن جرائمه بحق الشعب السوري، والتي تجسد انتهاكاً للقرارات الدولية.

وأتى البيان بعد أن تعرضت دير الزور والبوكمال فجر أمس، لاعتداء إسرائيلي أدى بحسب المصادر العسكرية لاستشهاد جندي سوري وإصابة /5/ آخرين بجروح، فيما ذكرت مصادر استخباراتية أمريكية أن العدوان جاء بتنسيق بين “واشنطن” و”تل أبيب” في تعاون مشترك لاستهداف الأراضي السورية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق