أخبار
أخر الأخبار

ضحيةٌ ومصابان جراء انفجار حراقة نفطية بريف دير الزور

خسر مدني حياته، وأصيب شخصان آخران بجروح، إثر انفجار حراقة نفطية بدائية في بلدة "ذيبان" بريف دير الزور الشرقي.

ضحيةٌ ومصابان جراء انفجار حراقة نفطية بريف دير الزور

خسر مدني حياته، وأصيب شخصان آخران بجروح، إثر انفجار حراقة نفطية بدائية في بلدة “ذيبان” بريف دير الزور الشرقي.

وقال مصدر محلي لـ “مركز سورية للتوثيق” إن آلية لتكرير النفط بدائية الصنع، انفجرت بمنطقة الحراقات بالقرب من حقل “العمر” النفطي شرقي دير الزور، والذي تسيطر عليه القوات الأمريكية و”قسد”.

وأوضح المصدر أن سبب الانفجار يعود لإشعال النار تحت الحراقة، دون التأكد من إغلاقها بشكل محكم، ما تسبب بانفجارها، وأودى بحياة أحد العمال من بلدة “ذيبان” وإصابة اثنين آخرين بجروح.

وبيّن المصدر أن كثيرين من أهالي ريف دير الزور باتوا يعملون بمهنة تكرير النفط بطرق بدائية، رغم ما تحمله هذه المهنة من مخاطر، كونها تحتاج إلى دقة وحذر شديدين، لأن طريقة التكرير بدائية، ولا يوجد أي وسائل حماية للعاملين بها.

يذكر أن القوات الأمريكية بالتعاون مع “قسد” تسيطر على عدد كبير من حقول النفط والغاز في مناطق الجزيرة السورية، وتعمل بشكل مستمر على نهب الثروات الباطنية السورية وتهريبها إلى الخارج، في وقت تعيش خلاله معظم المدن السورية أزمة محروقات ووقود خانقة، جراء نقص التوريدات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق