أخبار

مصادر “مركز سورية للتوثيق”: اتفاق تركي مع جبهة النصرة حول الدوريات العسكرية المشتركة في مناطق خفض التصعيد!

 

كشفت مصادر خاصة لـ “مركز سورية للتوثيق”، عن انعقاد اجتماع موسع جمع عدداً من الضباط الأتراك مع قياديين من تنظيم “هيئة تحرير الشام” (جبهة النصرة)، بهدف مناقشة موقف التنظيم من الدوريات الروسية- التركية المشتركة التي يعتزم الجانبان تسييرها ضمن مناطق خفض التصعيد في أرياف حلب وإدلب وحماه.
ونقلت المصادر تسريبات من الاجتماع الذي عقد في معبر “باب الهوى” الحدودي، مفادها أن النصرة وافقت بشكل مبدأي على تحرك الدوريات في المناطق، إلا أنه وضعت في مقابل ذلك عدة شروط كان في مقدمتها أن تُسيّر الدوريات المشتركة بحماية مباشرة من مسلحي التنظيم!.
كما اشترطت النصرة أن تكون المسؤولة المباشرة عن خط سير الدوريات المشتركة، إلى جانب مسألة توقف القصف على مناطق سيطرتها بالكامل، فيما نص الشرط الأخير على عدم إقامة الجنود الروس لأي نقاط رصد أو نقاط عسكرية ثابتة في أيٍ من مناطق خفض التصعيد.
وكانت فصائل مسلحة تقدمتها “هيئة تحرير الشام” و”جيش العزة”، أكدت عبر بيانات صدرت عنها خلال اليومين الماضيين عن رفضها القاطع لأي دورية مشتركة تسير ضمن مناطق خفض التصعيد، قبل أن تقوم برفع السواتر الترابية وحفر الخنادق في نقاط مختلفة من مناطق خفض التصعيد وخاصة منها التابعة لريف حماه، بهدف عرقلة تحرك الدوريات المشتركة في المنطقة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق