أخبار
أخر الأخبار

إعادة افتتاح معبر “الصالحية” بين مناطق سيطرة “قسد” ومناطق الدولة السورية بدير الزور

أفاد مصدر محلي لـ "مركز سورية للتوثيق" أن معبر "الصالحية" الفاصل بين مناطق سيطرة "قسد" ومناطق الدولة السورية في دير الزور، أعيد افتتاحه مجدداً أمام المدنيين.

إعادة افتتاح معبر “الصالحية” بين مناطق سيطرة “قسد” ومناطق الدولة السورية بدير الزور

أفاد مصدر محلي لـ “مركز سورية للتوثيق” أن معبر “الصالحية” الفاصل بين مناطق سيطرة “قسد” ومناطق الدولة السورية في دير الزور، أعيد افتتاحه مجدداً أمام المدنيين.

وقال المصدر أن المعبر الذي يفصل بين ضفتي البلدة عاد للعمل بعد توقف منذ حوالي السنة بسبب جائحة كورونا، مشيراً إلى أن قرية “الصالحية” تشكّل حالة فريدة من نوعها في المنطقة، حيث تسيطر “قسد” على القسم الغربي منها، فيما لا تزال الدولة السورية مسيطرة على القسم الشرقي، وهي القرية الوحيدة التي تضم طرفين ضمن نطاقها في وقت واحد.

ويعد معبر “الصالحية” الممر الوحيد الذي يربط بين محافظتي “دير الزور” و”الحسكة” في مناطق الجزيرة السورية، وأكد مختار القرية “فاضل الظاهر” في تصريحات صحفية أن افتتاح المعبر سيسهم في تسهيل حياة الأهالي وعودتهم إلى منازلهم وقراهم في المحافظة.

وأعرب “الظاهر” عن شكره للجانب الروسي الذي خاض مفاوضات طويلة وصعبة مع “قسد” من أجل فتح المعبر، لإعطاء الأهالي فرصة التواصل فيما بينهم، خاصة وأن التنقل بين شرق القرية وغربها يشكّل ضرورة حيوية للسكان.

يذكر أن “قسد” حاصرت مؤخراً الأحياء التابعة للدولة السورية في “الحسكة” و”القامشلي”، ولم تقم برفع الحصار إلا بعد وساطة روسية من أجل إنهاء المأساة الإنسانية التي سببها.

إعادة افتتاح معبر “الصالحية” بين مناطق سيطرة “قسد” ومناطق الدولة السورية بدير الزور

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق