أخبار

12 شهيداً وجريحاً معظمهم أطفال جراء استهداف المجموعات المسلحة بالصواريخ مدينة السقيلبية بريف حماه

استشهد يوم الأحد 5 أطفال وامرأة، وأصيب 6 أطفال آخرين، في مدينة السقيلبية بريف حماه الشمالي الغربي، نتيجة استهداف المجموعات المسلحة المدينة بالقذائف الصاروخية.

وبين مصدر طبي لـ مركز سورية للتوثيق بأن الشهداء هم سيدة تدعى “حلا مكشكش” وهي مدرسة في المركز المستهدف، و/4/ أطفال هم أنجي فيصل رزوق وسهير عدنان جرجس وجيسكا كرجيان وبشار نعمة إلى جانب طفل خامس استشهد لاحقاً متأثراً بإصابته.

وأضاف المصدر بأن: “القذائف التي استهدفت مركز تعليمي تابع لكنيسة في مدينة السقيلبية، أسفرت أيضاً عن إصابة 6 أطفال آخرين هم مارسيل نعمة وعلي محمد وكارمن عدنان جرجس ومخائيل فروح، بالإضافة إلى جود فروح “.

ويتعمد المسلحون استهداف المدنيين في مدينة السقيلبية بالتزامن مع كل تقدم جديد يحققه الجيش السوري على صعيد معارك تحرير ريفي حماه وإدلب.

وفي سياق متصل، شهدت العملية العسكرية للجيش السوري يوم الأحد استهداف غرفة عمليات رئيسية تابعة للمسلحين في مدينة الهبيط ، عبر غارة جوية لسلاح الطيران السوري، أسفرت عن تدمير المقر بشكل كامل ومقتل من فيه.

كما استهدفت وحدات من الجيش السوري أيضاً تحركات المجموعات المسلحة في محيط بلدة “الصهرية” بريف حماه الشمالي الغربي، بالتزامن مع استهدافات لمقرات المسلحين في تلال كباني بريف اللاذقية.

يذكر أن الجيش السوري سيطر منذ بدء عمليته العسكرية على 12 قرية وبلدة، هي “كفرنبودة والجمازية وباب الطاقة والمستريحة والشريعة، بالإضافة لقلعة وبلدة المضيق والعريمة وميدان غزال وتل عثمان وتل هوّاش والتوينة”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق