أخبار
أخر الأخبار

الدول المشاركة بمؤتمر أستانا /15/ تؤكد دعم اللجنة الدستورية السورية دون تدخل خارجي

أصدرت الوفود المشاركة في اجتماعات مؤتمر "أستانا 15" بياناً ختامياً لمحادثاتها أعلنت خلاله دعم عملية التسوية السياسية والالتزام ببقائها بقيادة سورية ودعم عمل اللجنة الدستورية السورية في "جنيف".

الدول المشاركة بمؤتمر أستانا /15/ تؤكد دعم اللجنة الدستورية السورية دون تدخل خارجي

أصدرت الوفود المشاركة في اجتماعات مؤتمر “أستانا 15” بياناً ختامياً لمحادثاتها أعلنت خلاله دعم عملية التسوية السياسية والالتزام ببقائها بقيادة سورية ودعم عمل اللجنة الدستورية السورية في “جنيف”.

وأعلن البيان التزام الدول المشاركة في المؤتمر “باحترام سيادة ووحدة الأراضي السورية، والتعاون المشترك للقضاء على التنظيمات الإرهابية في سورية، ورفض الأجندات الانفصالية الهادفة إلى تقويض سيادة سورية ووحدة أراضيها وإدانة الأنشطة الإرهابية فيها“.

وأعرب المجتمعون عن رفضهم محاولات فرض واقع جديد بذريعة مكافحة الإرهاب ورفض سرقة الثروات النفطية التي يجب أن تصل عائداتها إلى الدولة السورية، كما أدانوا استمرار الاعتداءات الإسرائيلية على الأراضي السورية، وأكدوا أنها تنتهك القانون الدولي وتعرّض أمن المنطقة للخطر.

البيان الختامي أكّد أيضاً على رفض العقوبات الاقتصادية الغربية المفروضة ضد سورية والتي تتعارض مع القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة لا سيما في ظل انتشار جائحة كورونا، ودعت الدول “المجتمع الدولي لتقديم المساعدات الإنسانية لمحتاجيها في سورية دون تمييز وتسييس وشروط مسبقة والمساهمة في عملية إعادة إعمار سورية”.

بدوره طالب رئيس وفد الحكومة السورية إلى المؤتمر، معاون وزير الخارجية “أيمن سوسان” بالالتزام تركيا بالاتفاقات التي عقدتها مع الجانب الروسي للقضاء على الإرهاب، وإنهاء ما وصفه بالوضع الشاذ في منطقة “خفض التصعيد” في إدلب”.

وأكد “سوسان” أن تركيا تحمي التنظيمات الإرهابية وتنتهك القوانين والمواثيق الدولية، مشيراً إلى أن قيام القوات التركية بقطع المياه عن مدينة الحسكة أكثر من /18/ مرة يرقى إلى مستوى جريمة، مبيناً من جهة أخرى أن سورية ترفض أي تدخل خارجي في عمل اللجنة الدستورية والتي هي بملكية وقيادة سورية.

يذكر أن مؤتمر “أستانا 15” انطلق يوم أمس في مدينة “سوتشي” الروسية، حيث اتفق المجتمعون خلاله على تجديد اجتماعاتهم منتصف العام الجاري.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق