أخبار
أخر الأخبار

“النصرة” تعتقل قيادياً بارزاً في “حراس الدين”

أفاد مصدر محلي لـ "مركز سورية للتوثيق"، بأن عناصر "جبهة النصرة" اعتقلوا القيادي في تنظيم "حراس الدين" التكفيري "أبو عبد الله السوري".

“النصرة” تعتقل قيادياً بارزاً في “حراس الدين”

أفاد مصدر محلي لـ “مركز سورية للتوثيق“، بأن عناصر “جبهة النصرة” اعتقلوا القيادي في تنظيم “حراس الدين” التكفيري “أبو عبد الله السوري”.

وأوضح المصدر أن مسلحي “النصرة” داهموا مقر إقامة القيادي المتشدد في “سلقين” بريف إدلب الشمالي، وقاموا باقتياده إلى جهة مجهولة، في ظل استنفار أمني واسع لعناصر “النصرة” خلال حملة جديدة تستهدف عناصر “حراس الدين”.

وقال المصدر بأن حملة أمنية لـ “النصرة” في ريف “جسر الشغور” جنوب غرب إدلب، أسفرت عن اعتقال ما لا يقل عن /10/ جهاديين من “حراس الدين”، معظمهم من الجهاديين الأجانب، وذلك عبر مداهمة أماكن إقامتهم أو عبر اعتقالهم على الحواجز المنتشرة على طرقات المنطقة.

ويعد “أبي عبد الله السوري” أبرز المعتقلين خلال الحملة الأخيرة، حيث ذكرت مصادر مطلعة لـ “مركز سورية للتوثيق” أنه كان يشغل منصب ما يسمى “أمير قاطع حلب” في تنظيم “حراس الدين”، كما أنه عضو في ما يسمى “مجلس شورى التنظيم”.

وبحسب المصادر فإن “أبي عبد الله” هو نجل القيادي السابق “أبي فراس السوري” الذي كان قيادياً ومتحدثاً رسمياً باسم “النصرة”، لكنه قتل في غارة جوية مطلع العام /2016/، في حين انضم نجله إلى “حراس الدين” الذي اتخذ موقفاً مناهضاً لـ “النصرة” في إدلب.

يذكر أن المواجهات بين “إخوة المنهج” من الفصائل التكفيرية في إدلب، لا سيما “النصرة” وفصائل غرفة عمليات “فاثبتوا” التي تضم “حراس الدين”، كانت نشأت منذ العام الماضي على شكل مواجهات مسلحة سرعان ما حسمتها “النصرة” لصالحها وبدأت منذ ذلك الحين بشنِّ حملات أمنية واعتقالات بين الحين والآخر لقيادات الفصائل المتشددة بهدف إضعافها وإنهاء وجودها للتفرد في التحكم بالمنطقة.

“النصرة” تعتقل قيادياً بارزاً في “حراس الدين”

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق