أخبار
أخر الأخبار

انتهاء التحضيرات لافتتاح معبر “ترنبة” بين مناطق المسلحين والدولة السورية بريف إدلب

أعلنت الدولة السورية يوم الأحد، عن إنهاء التحضيرات اللازمة لفتح معبر "ترنبة" بين مناطق سيطرة المجموعات المسلحة، ومناطق الجيش السوري في ريف إدلب، على أن يتم افتتاح المعبر صباح يوم الاثنين أمام الأهالي الراغبين بالخروج من مناطق المسلحين.

انتهاء التحضيرات لافتتاح معبر “ترنبة” بين مناطق المسلحين والدولة السورية بريف إدلب

أعلنت الدولة السورية يوم الأحد، عن إنهاء التحضيرات اللازمة لفتح معبر “ترنبة” بين مناطق سيطرة المجموعات المسلحة، ومناطق الجيش السوري في ريف إدلب، على أن يتم افتتاح المعبر صباح يوم الاثنين أمام الأهالي الراغبين بالخروج من مناطق المسلحين.

ونقلت الوكالة العربية السورية للأنباء “سانا” أن محافظة إدلب أنهت بالتنسيق مع وحدات الجيش السوري والهلال الأحمر العربي السوري تحضيراتها لفتح ممر “ترنبة” في منطقة سراقب بريف إدلب الشرقي.

وأوضحت الوكالة أن الممر سيفتح صباح الاثنين “بهدف استقبال الأهالي الراغبين بالخروج من مناطق سيطرة المجموعات المسلحة إلى بلداتهم وقراهم التي تم تحريرها من الإرهاب”.

وصرح محافظ إدلب محمد نتوف بأنه “تم تجهيز طاقم طبي كامل مع عيادة متنقلة وسيارة إسعاف مجهزة لاستقبال الأهالي الراغبين بالعودة وتقديم الخدمات الطبية اللازمة عند الممر، إضافةً إلى تجهيز الهلال الأحمر العربي السوري فرقاً ستكون مهمتها تقديم المساعدة للراغبين بالعودة”.

وأوضح نتوف أن “الأمانة العامة لمحافظة إدلب جهزت مركزاً للإقامة المؤقتة للعائلات والأشخاص الراغبين بالعودة، في حي السبيل بمدينة حماة وسوف يتم تقديم كل التسهيلات اللازمة لضمان عودة الأهالي إلى منازلهم في القرى المحررة من الإرهاب”.

يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها افتتاح معبر “ترنبة” في منطقة “سراقب” بريف إدلب، حيث كان سبق أن افتتح الجيش السوري المعبر ذاته العام الفائت، لاستقبال الطلاب الراغبين بالخروج من مناطق المسلحين لتقديم امتحانات شهادتي التعليم الأساسي والثانوية العامة، إلا أن المسلحين منعوا الطلاب من الخروج حينها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق