أخبار
أخر الأخبار

طائرات روسية تغير على مواقع “حراس الدين” في إدلب وتقتل /15/ عنصراً من التنظيم

استهدفت طائرات حربية روسية، مواقع تابعة لتنظيم "حراس الدين" التكفيري في إدلب ما أدى إلى مقتل /15/ عنصراً من مسلحي التنظيم على الأقل.

طائرات روسية تغير على مواقع “حراس الدين” في إدلب وتقتل /15/ عنصراً من التنظيم

استهدفت طائرات حربية روسية، مواقع تابعة لتنظيم “حراس الدين” التكفيري في إدلب ما أدى إلى مقتل /15/ عنصراً من مسلحي التنظيم على الأقل.

وأوضح مصدر ميداني لـ “مركز سورية للتوثيق” أن طائرات الاستطلاع رصدت تحرك قافلة من العربات اتجهت إلى مقر للتنظيم في منطقة “جبل الزاوية” بريف إدلب الجنوبي، وقد سلكت القافلة طريقاً فرعياً يمر بمحاذاة بلدة “البارة”، ممتداً من طريق “حلب-اللاذقية” الدولي.

وأضاف المصدر أن وحدات الاستطلاع زودت مركز القيادة بالمعلومات التي رصدتها ما استدعى تدخلاً فورياً للطائرات الحربية، حيث أغار سلاح الجوي الروسي على المنطقة عبر /3/ غارات أدت إلى تدمير المقر المستهدف والعربات التي وصلت إليه بشكل كامل، إضافة إلى مقتل ما لا يقل عن /15/ عنصراً من مسلحي “حراس الدين”.

وبحسب المصدر فإن الانفجارات المتتالية التي نجمت عن الغارات، تعود لوجود أسلحة وذخائر كان المسلحون ينقلونها عبر القافلة بغية استخدامها في هجمات ضد مواقع الجيش السوري.

وكان سبق لتنظيم “حراس الدين” التكفيري، أن أعلن رفضه لاتفاق وقف إطلاق النار في المنطقة، واستمر إلى جانب فصائل متشددة أخرى في خرق التهدئة واستهداف مواقع الجيش السوري، في حين نصَّ اتفاق “موسكو” الموقّع في آذار من العام الماضي بين تركيا وروسيا على أن التهدئة لا تشمل التنظيمات المصنفة إرهابية على اللوائح الدولية.

يذكر أن تنظيم “حراس الدين” يتكون من جهاديين معظمهم أجانب، يدينون بالولاء لتنظيم “القاعدة” وزعيمه “أيمن الظواهري”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق