أخبار
أخر الأخبار

اعتداء جديد على خط غاز بريف دير الزور

تجددت الاستهدافات التي تطال خطوط نقل المشتقات النفطية السورية، حيث تعرض يوم خط الغاز في منطقة "أبو خشب" بريف دير الزور اليوم السبت، لاعتداء لم تعرف الجهة المسؤولة عنه بعد.

اعتداء جديد على خط غاز بريف دير الزور

تجددت الاستهدافات التي تطال خطوط نقل المشتقات النفطية السورية، حيث تعرض يوم خط الغاز في منطقة “أبو خشب” بريف دير الزور اليوم السبت، لاعتداء لم تعرف الجهة المسؤولة عنه بعد.

وأعلنت وزارة النفط والثروة المعدنية السورية عن أن خط غاز “الجبسة – الريان” تعرض للاعتداء في منطقة “أبو خشب” بريف دير الزور، ما أدى لاشتعال النيران في الخط، فيما لم تحدد الوزارة طبيعة الاعتداء أو حجم تضرر الخط المذكور، كما لم تعرف بعد الجهة المسؤولة عن هذا الاعتداء، إلا أن التوقعات تتحدث عن ضلوع إرهابيي “داعش”، لا سيما مع تزايد نشاط التنظيم الإرهابي مؤخراً في منطقة البادية السورية.

وسجلت خلال سنوات الحرب في سورية العديد من الاعتداءات التي طالت خطوط نقل الغاز والنفط، ضمن عمليات إرهابية متعمدة تقف وراءها الدول الداعمة للتنظيمات المسلحة، في سياق استمرارها بضرب القطاع النفطي الهام للدولة السورية، بما يسبب خسائر لها وضغطاً على اقتصادها.

وفي الوقت الذي تنفذ به تلك اعتداءات، تتم سرقة إنتاج حقول النفط السورية من قبل أمريكا وتركيا اللتين تسيطران على معظم تلك الحقول، شرق وشمال شرق البلاد، بينما يعيش المواطن السوري في ظل أزمات وقود مستمرة تكاد لا تفارق البلاد.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق