أخبار

الجيش يواصل تقدمه في ريف حماة ويسيطر على /3/ قرىً جديدة.. واعتداءات جديدة للنصرة على مدينة السقيلبية

سيطر الجيش السوري يوم الاثنين، على 3 قرى جديدة بأرياف حماة وإدلب، وذلك بعد اشتباكات عنيفة مع المجموعات المسلحة انتهت بانسحابهم وتحرير الجيش للقرى بالكامل.

وأفاد مصدر ميداني لـ مركز سورية للتوثيق بأنّ “الجيش السوري تمكّن من تحرير قريتي التوبة والشيخ إدريس بريف حماة الشمالي، بالإضافة لتحرير قرية وادي شفار بريف محافظة إدلب”.

ويواصل الجيش السوري تقدمه خلال العملية العسكرية التي أعلن عنها منذ بداية الشهر الجاري لتحرير كامل مناطق ريف حماة ومحافظة إدلب من مسلحي تنظيم “جبهة النصرة” المسمى حديثاً بـ “هيئة تحرير الشام”.

وبالتزامن مع تقدم الجيش السوري في المنطقة، استمر استهداف المجموعات المسلحة باتجاه مدينة السقيلبية بريف حماة لليوم الثاني على التوالي، عبر القذائف الصاروخية، حيث بيّن مصدر ميداني لـ مركز سورية للتوثيق بأن “اعتداء المجموعات المسلحة على مدينة السقيلبية يوم الاثنين أسفر عن مصرع شاب يبلغ من العمر 15 عاماً، وإصابة 5 مدنيين آخرين”.

وأضاف المصدر بأن “مدفعية الجيش السوري وجهت ضربات لمصادر إطلاق القذائف الصاروخية، دون ورود معلومات مؤكدة عن عدد القتلى من المسلحين جرّاء تلك الضربات”.

وكان مسلحو “جبهة النصرة” ارتكبوا يوم الأحد مجزرة في مدينة السقيلبية، عبر استهدافهم بالقذائف الصاروخية مركزاً تعليمياً تابعاً لكنيسة، الأمر الذي راح ضحيته /5/ أطفال وامرأة، إلى جانب إصابة /6/ أطفال آخرين.

يذكر أنّ عدد القرى التي سيطر عليها الجيش السوري منذ بدء حملته العسكرية وصل إلى /15/ قرية وبلدة بين ريفي حماة وإدلب، هي “كفرنبودة، الجمازية، باب الطاقة، المستريحة، الشريعة، بلدة وقلعة المضيق، العريمة، ميدان غزال، تل عثمان، تل هوّاش، والتوينة، إضافة إلى القرى الثلاثة الجديدة التوبة، الشيخ إدريس، ووادي شفار” التي تمت السيطرة عليها يوم الاثنين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق