أخبار
أخر الأخبار

مع تسجيل سادس اغتيال خلال أسبوع.. خروج الوضع عن السيطرة في مخيم “الهول”

شهد مخيم "الهول" بريف الحسكة الشرقي والخاضع لسيطرة "قسد"، حادثة اغتيال جديدة راحت ضحيتها نازحة سورية.

مع تسجيل سادس اغتيال خلال أسبوع.. خروج الوضع عن السيطرة في مخيم “الهول”

شهد مخيم “الهول” بريف الحسكة الشرقي والخاضع لسيطرة “قسد”، حادثة اغتيال جديدة راحت ضحيتها نازحة سورية.

وقال مصدر محلي لـ “مركز سورية للتوثيق” أنه تم العثور على جثة نازحة سورية تبلغ من العمر /27/ عاماً في القسم الخامس من المخيم، بعد أن تعرضت للقتل بطلقات نارية من مسدس كاتم للصوت على يد مجهولين.

وتعد الحادثة السادسة من نوعها في المخيم منذ مطلع الشهر الحالي، بعد اغتيال /5/ لاجئين عراقيين في حوادث متفرقة تشترك جميعها بطريقة القتل عبر رصاص مباشر بمناطق الرأس والصدر، فيما شهد شهر شباط الماضي /10/ حوادث اغتيال استهدفت نازحين سوريين ولاجئين عراقيين في المخيم.

ويضاف إلى تلك الأرقام /10/ حوادث اغتيال في المخيم، وقعت في كانون الثاني الماضي، في حين حذرت أوساط محلية من خروج الوضع عن السيطرة وعجز “قسد” عن فرض الأمن في المخيم، وتكرر حالات الاغتيال بشكل شبه يومي.

وبحسب المصادر فإن خلايا “داعش” الذين يتمتعون بنفوذ قوي داخل المخيم يقفون خلف عمليات الاغتيال المتصاعدة، في الوقت الذي فشلت خلاله “قسد” في وقف تلك الاغتيالات وضبط شبكات التنظيم داخل المخيم.

يشار إلى أن مخيم “الهول” الذي يضم سوريين وعراقيين وأجانب من عناصر وعائلات “داعش”، ونازحين مدنيين آخرين، يعد البؤرة الأكثر خطورة في الجزيرة السورية، في حين ترفض معظم الدول الغربية استعادة مواطنيها حتى من النساء والأطفال الذين جاؤوا إلى سورية مع عناصر التنظيم، وتعتبر أنهم يشكلون خطراً على مجتمعاتهم ما يستوجب إبقاءهم داخل الأراضي السورية، على الرغم من خطورة ذلك.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق