أخبار
أخر الأخبار

قتلى وجرحى من المسلحين في انفجار عبوة ناسفة بريف “رأس العين”

قتل مسلحان من فصيل "ملك شاه" المدعوم تركياً، كما أصيب /3/ آخرون بجروح، جراء انفجار دراجة نارية مفخخة بريف مدينة "رأس العين" شمال غرب الحسكة.

قتلى وجرحى من المسلحين في انفجار عبوة ناسفة بريف “رأس العين”

قتل مسلحان من فصيل “ملك شاه” المدعوم تركياً، كما أصيب /3/ آخرون بجروح، جراء انفجار دراجة نارية مفخخة بريف مدينة “رأس العين” شمال غرب الحسكة.

وأوضحت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن الانفجار وقع نتيجة دراجة نارية ملغمة كانت محملة بسيارة عسكرية تابعة للفصيل في قرية “الصالحية” جنوب غرب مدينة “رأس العين”.

ونوهت المصادر بأن المسلحين يتكتمون على تفاصيل هذا الانفجار والجهة المسؤولة عنه، الأمر الذي يثير الشكوك بضلوعهم في الاستهدافات التي تطال “رأس العين” بين الحين والآخر عبر المفخخات، بما فيها الدراجات النارية.

ويتحدث البعض عن أن الدراجة المفخخة التي انفجرت “كان يتم نقلها لمكان ما بشكل مقصود، إلا أنها انفجرت بشكل مفاجئ نتيجة خطأ حصل من قبل المسلحين الذين كانوا ينقلوها”.

وفي الوقت ذاته، أشارت المصادر إلى أنه “لا يوجد أي تأكيدات أو دلائل واضحة حول هذا الأمر بعد، وهناك من يتحدث عن أن هذا الاستهداف مقصود لاغتيال عناصر الفصيل”.

يذكر أن مدينة “رأس العين” بريف الحسكة تشهد منذ سيطرة الجيش التركي عليها، استهدافات متكررة تطالها عبر المفخخات التي تؤدي لسقوط عشرات الضحايا من المدنيين، علماً أن آخر استهداف ضرب المدينة كان نهاية الشهر الماضي ووقع في سوقها الشعبي، ما أدى لسقوط /4/ ضحايا مدنيين، وإصابة /8/ آخرين بجروح.

قتلى وجرحى من المسلحين في انفجار عبوة ناسفة بريف “رأس العين”

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق