أخبار
أخر الأخبار

وزير الخارجية الإماراتي: “قيصر يعرقل العمل المشترك مع سورية”

قال وزير الخارجية الإماراتي "عبد الله بن زايد آل نهيان" اليوم,، أن قانون "قيصر" الأمريكي يشكّل التحدي الذي يواجه التنسيق والعمل المشترك مع سورية.

وزير الخارجية الإماراتي: “قيصر يعرقل العمل المشترك مع سورية”

قال وزير الخارجية الإماراتي “عبد الله بن زايد آل نهيان” اليوم,، أن قانون “قيصر” الأمريكي يشكّل التحدي الذي يواجه التنسيق والعمل المشترك مع سورية.

وأضاف “بن زايد” في مؤتمر صحفي عقده مع نظيره الروسي “سيرغي لافروف” أنه لا بد من وجود مجالات تفتح الباب للعمل المشترك مع سورية، لكن بقاء قانون “قيصر” يجعل المسار في غاية الصعوبة.

وأكد وزير الخارجية الإماراتي على ضرورة التعاون الإقليمي لبدء مسار عودة سورية إلى محيطها، معتبراً أنه أمر لا بد منه، وأوضح أن ذلك يصب في المصلحة العامة لسورية ولدول المنطقة، لكنه أشار في الوقت ذاته إلى ما سمّاها بالمنغّصات بين الأطراف المختلفة، مبيناً أنه لا يمكن سوى العمل لعودة سورية إلى محيطها.

الوزير الإماراتي ذكر خلال المؤتمر، أنه من الأدوار المهمة لعودة سورية هو أن تعود إلى جامعة الدول العربية، ما يتطلب جهداً من الجانب السوري ومن الدول الأعضاء في الجامعة العربية وفق “بن زايد”.

ويأتي حديث الوزير الإماراتي كأول تصريح رسمي من مسؤول عربي ينتقد قانون “قيصر” للعقوبات ضد سورية ويدعو لرفعها، إضافة إلى كونه يندرج ضمن عدة تصريحات من دول عربية دعت إلى ضرورة عودة سورية إلى الجامعة العربية التي جمّدت عضويتها بها منذ العام /2011/.

يذكر أن “الإمارات” كانت من أوائل الدول العربية التي أعادت فتح سفارتها في دمشق، وحافظت على علاقاتها الدبلوماسية مع سورية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق