أخبار
أخر الأخبار

“قسد” تحاول اقتحام حي “النشوة” بالحسكة والأهالي يتصدون

حاولت دوريات عسكرية تابعة لـ "قسد" يوم الأربعاء، اقتحام حي "النشوة" في مدينة الحسكة، بدعم من القوات الأمريكية، بغية اعتقال عدد من المدنيين، إلا أن الأهالي تصدوا للمسلحين وطردوهم من الحي، بعد إصابة مدني منهم بجروح.

“قسد” تحاول اقتحام حي “النشوة” بالحسكة والأهالي يتصدون

حاولت دوريات عسكرية تابعة لـ “قسد” يوم الأربعاء، اقتحام حي “النشوة” في مدينة الحسكة، بدعم من القوات الأمريكية، بغية اعتقال عدد من المدنيين، إلا أن الأهالي تصدوا للمسلحين وطردوهم من الحي، بعد إصابة مدني منهم بجروح.

وأوضحت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن آليات “قسد” والجيش الأمريكي بدأت اقتحام الحي من جهة سوق المواشي، عبر ما يقارب الـ /100/ آلية، وسط إطلاق نار كثيف في الهواء لترهيب المدنيين.

وأشارت المصادر إلى أن عملية الاقتحام جاءت بهدف اعتقال عدد من المدنيين، في سياق الحملة التعسفية التي تقوم بها “قسد” لسوق الشبان إلى ما يسمى بـ “التجنيد الإجباري” في صفوفها.

وأضافت المصادر أن مسلحي “قسد” اعتقلوا بالفعل /3/ مدنيين قبل خروج أهالي الحي والتصدي لهم في الشوارع، حيث تجمع المئات منهم أمام الآليات العسكرية مانعين إياها من إكمال طريقها، الأمر الذي ردت عليه “قسد” بإطلاق الرصاص على الأهالي.

وبحسب ما أكدته المصادر فإن الأهالي تمكنوا من تخليص أحد المعتقلين الذي تعرض لضرب مبرح من قبل عناصر “قسد”، قبل أن تندلع اشتباكات بين الطرفين، انتهت بانسحاب الآليات الأميركية من الحي، ليتبعها انسحاب عناصر “قسد” بدورهم.

ولم تفرج “ٌقسد” بعد عن المعتقلين الاثنين المتبقيين، علماً أن أحدهما رجل مسن، في الوقت الذي يشهد به الحي حالة توتر وترقب من قبل الأهالي المتخوفين من عودة محاولة اقتحام الحي مجدداً من قبل “قسد”.

يذكر أن كافة المناطق الخاضعة لسيطرة “قسد” نشهد توتراً واستياءً شعبياً كبيراً ضد ممارسات “قسد” التعسفية وقوانينها الجائرة التي تفرض عليهم، لا سيما الاعتقالات العشوائية التي تحدث بغرض سوق الأهالي لـ “التجنيد الإجباري” بالقوة وتحت تهديد السلاح.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق