أخبار
أخر الأخبار

الجيش السوري يطلق حملة واسعة لتمشيط بادية حماة من المتفجرات

أطلق عناصر وحدات الهندسة في الجيش السوري، حملة تمشيط لمناطق البادية السورية بريف حماة الشرقي لإزالة الألغام التي خلفتها التنظيمات المسلحة في المنطقة.

الجيش السوري يطلق حملة واسعة لتمشيط بادية حماة من المتفجرات

أطلق عناصر وحدات الهندسة في الجيش السوري، حملة تمشيط لمناطق البادية السورية بريف حماة الشرقي لإزالة الألغام التي خلفتها التنظيمات المسلحة في المنطقة.

وأفاد مصدر ميداني لـ “مركز سورية للتوثيق” بأن عملية التمشيط التي يجريها الجيش السوري، تستهدف أكبر مساحة في بادية حماة بالمنطقة الوسطى، لضمان إعادة الحياة وحماية المدنيين من الألغام والمتفجرات التي تهدد حياتهم أثناء قيامهم بأعمال الزراعة والرعي في المنطقة.

وأضاف المصدر أن الآونة الأخيرة شهدت سلسلة من التفجيرات، أودت بحياة مدنيين بينهم نساء وأطفال كانوا يعملون في الزراعة ورعي المواشي، مبيناً أن تمشيط البادية الوسطى، لا سيما في ريف “سلمية” الشرقي مستمر على عدة مراحل، بهدف تمشيط أوسع مساحة جغرافية لتصبح مؤمّنة أمام المدنيين لإعادة الحياة إلى المنطقة.

ويأتي ذلك في ظل تكرر حوادث الانفجارات في مناطق بادية حماة والتي راح ضحيتها عدد من المدنيين، لا سيما في موسم بحث المزارعين عن الكمأة في البادية، إضافة إلى الهجمات التي تشنها خلايا تنظيم “داعش” مستهدفة المدنيين في المنطقة وتلوذ بعدها بالفرار نحو منطقة “التنف” حيث تتمركز القاعدة العسكرية الأمريكية التي تؤمّن ملجأً آمناً لعناصر التنظيم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق