أخبار
أخر الأخبار

دراسة: أكثر من نصف السوريين في الأردن يعيشون تحت خط الفقر

كشف معهد أبحاث السلام في "أوسلو"، عن أن أكثر من نصف السوريين في الأردن يعيشون تحت خط الفقر، وتبلغ نسبتهم حوالي 52%.

دراسة: أكثر من نصف السوريين في الأردن يعيشون تحت خط الفقر

كشف معهد أبحاث السلام في “أوسلو”، عن أن أكثر من نصف السوريين في الأردن يعيشون تحت خط الفقر، وتبلغ نسبتهم حوالي 52%.

وقال المعهد في دراسة حول وضع اللاجئين السوريين المعيشي بالأردن، عبر موقعه الرسمي، أن “غالبية الأسر السورية في الأردن تتلقى نوعاً من المساعدة النقدية، معظمها من الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية الدولية الأخرى”.

وتابعت الدراسة أن: “نحو 47 % من الأسر السورية تعتمد بشكل رئيسي على هذه التحويلات النقدية كمصدر للدخل، في حين 27% تعتمد بشكل أساسي على الدخل المأجور”.

ورجحت الدراسة تضاؤل المساعدة الإنسانية وقدرة الأسرة على الصمود، كلما طالت أزمة اللجوء دون حل، لاعتماد اللاجئين السوريين على تحويلات المنظمات غير الحكومية، وسط ارتفاع معدل البطالة وازدياد الفقر.

كما حذرت الدراسة من أن “الشباب اللاجئين لديهم تحصيل تعليمي أقل من الأردنيين، ويتسربون من المدرسة في وقت مبكر، وهذا الأمر ينتج عنه أن فرصهم بالعمل محدودة”.

وتوقعت الدراسة أن تسهم القيود المعيشية، في انخفاض مشاركة القوى العاملة بين الشباب السوري في الأردن، بنسبة 12.1% بين من تتراوح أعمارهم بين /15 و24/ عاماً.

ويبلغ عدد اللاجئين السوريين الذين يعيشون في الأردن أكثر من /656/ ألف لاجئ سوري مسجلين في مفوضية اللاجئين، من بين /747/ ألفًا يعيشون في البلاد، بينما تقدّر الحكومة الأردنية عدد السوريين على أراضيها بـ /1.3/ مليون لاجئ.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق