أخبار
أخر الأخبار

مصادر: تركيا أوقفت رواتب مسلحي “فصائل أنقرة” في سورية منذ شهرين

علم "مركز سورية للتوثيق" من مصادر خاصة، أن تركيا أوقفت رواتب مسلحي فصائل ما يسمى "الجيش الوطني" الموالين لها في الشمال السوري منذ نحو شهرين.

مصادر: تركيا أوقفت رواتب مسلحي “فصائل أنقرة” في سورية منذ شهرين

علم “مركز سورية للتوثيق” من مصادر خاصة، أن تركيا أوقفت رواتب مسلحي فصائل ما يسمى “الجيش الوطني” الموالين لها في الشمال السوري منذ نحو شهرين.

وقالت المصادر أن حالة من الاستياء والتململ تسود صفوف مسلحي “فصائل أنقرة” على خلفية انقطاع رواتبهم، مشيرة إلى أن أجهزة المخابرات التركية المسؤولة عن التواصل مع الفصائل المسلحة وتمويلها، قامت باقتطاع مبالغ من رواتب المسلحين لقاء البدلات العسكرية.

وأوضحت المصادر أن آخر راتب تسلّمه مسلحو “فصائل أنقرة” من الجانب التركي كان في الشهر الأول من العام الجاري، فيما انقطع التمويل خلال شهري شباط وآذار، دون ورود توضيحات من الجانب التركي حول أسباب وقف الرواتب وموعد إمكانية عودتها مجدداً.

وذكرت المصادر أن وقف الرواتب سبقته حادثة أخرى مماثلة، وعد خلالها مسؤولو الاستخبارات التركية، مسلحي الفصائل بمكافآت مالية إثر سيطرتهم على “تل أبيض” بريف الرقة الشمالي، إلا أن المسؤولين الأتراك ماطلوا لاحقاً بتسليم المكافآت ثم تملّصوا منها ولم يتم دفع أي مبلغ للمسلحين.

ويتزامن وقف تمويل “فصائل أنقرة” مع أزمة يمر بها الاقتصاد التركي، حيث تجاوز سعر صرف الدولار الأمريكي أمام الليرة التركية حاجز /8/ ليرات، وسط تدهور مستمر في قيمة العملة التركية، لكن أسباب أخرى قد تكون وراء وقف الرواتب، من بينها الضغط على الفصائل لتنفيذ مخطط تركي ما، يتم تحضيره في الشمال السوري ولا تزال ملامحه غامضة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق