أخبار
أخر الأخبار

موظفو منظمات إغاثية تركية يتحرشون بالنازحات في أحد مخيمات ريف إدلب

علم "مركز سورية للتوثيق" من مصادر خاصة، أن حالات تحرش جنسي بالنساء واستغلال لحاجتهن، حدثت في مخيم "الأرامل" الموجود ضمن تجمع مخيمات "مشهد روحين" قرب بلدة "الدانا" بريف إدلب الشمالي.

موظفو منظمات إغاثية تركية يتحرشون بالنازحات في أحد مخيمات ريف إدلب

علم “مركز سورية للتوثيق” من مصادر خاصة، أن حالات تحرش جنسي بالنساء واستغلال لحاجتهن، حدثت في مخيم “الأرامل” الموجود ضمن تجمع مخيمات “مشهد روحين” قرب بلدة “الدانا” بريف إدلب الشمالي.

وأفادت المصادر أنه تم توثيق /5/ حالات تحرش جنسي بالنساء في المخيم، من اللواتي تجرأن على الحديث عمّا تعرضن له من قبل موظفي المنظمات الإغاثية التركية، فيما بقيت حالات أخرى طيّ الكتمان نظراً لخوف النساء من الفضيحة، في حال كشفهنّ عمّا حدث معهنّ في المخيم.

ونقلت المصادر عن إحدى ضحايا التحرش في المخيم قولها أن أحد موظفي مؤسسة “رحمة” الإغاثية التركية عرض عليها المساعدة للحصول على حصص من المساعدات الغذائية لإعالة أطفالها، كما وعدها بالزواج وتحسين وضعها المعيشي، مستغلاً حاجتها للمساعدة في ظل الظروف الإنسانية الصعبة داخل المخيم، لكنه سرعان ما بدأ بابتزازها وتهديدها بالفضيحة، في حال رفضت إقامة علاقة جنسية معه، فيما قامت بحظره والامتناع عن التواصل معه لا سيما بعد أن سافر إلى تركيا، إلا أن الحادثة تركت أثراً في نفسها جعلها تتخوّف من أي موظف في المنظمات الإغاثية في المخيم.

وفي حالة أخرى كشفت سيدة نازحة أنها تعرضت للتحرش من موظف في منظمة “الإحسان الخيرية” التركية والتي تتخذ من “غازي عينتاب” مقراً لها، حين بدأ بالتقرب منها تحت ذريعة تزويدها بالمساعدات الإغاثية التي توزعها منظمته، وقام بعد ذلك بالتواصل معها عبر الهاتف وحاول ابتزازها قبل أن تقوم بصدِّ محاولاته، ليقدم بعد ذلك على محاولة اقتحام خيمتها للتحرش بها ما دفعها إلى طرده بالقوة، فهدّدها بنشر رقم هاتفها وطردها من المخيم، مشيرة إلى أنه نشر رقم هاتفها بالفعل وجعلها تتعرض لمضايقات يومية.

تجدر الإشارة إلى أن المخيم الذي يضم قرابة /1200/ عائلة، تشكل الأرامل بينهم نحو 80% من المجموع، واستغل عدد من موظفي المنظمات الإغاثية التركية حاجة هؤلاء النساء وضعفهن وظروفهن بهدف التحرش بهنّ، في ظل غياب المحاسبة عن المنظمات التركية التي تزعم أنها إنسانية وأنها تهدف لمساعدة النازحين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق