أخبار
أخر الأخبار

ضربات جوية مجهولة تقضي على عشرات المسلحين وتدمر مقراتهم في مناطق متفرقة شمال سورية

أقدمت طائرات حربية مجهولة الهوية خلال ساعات الليلة الماضية، على تنفيذ ضربات مركزة، مطلقةً صواريخها على مقرات المسلحين المدعومين تركياً في مناطق متفرقة من أرياف حلب والرقة وحماه وإدلب.

ضربات جوية مجهولة تقضي على عشرات المسلحين وتدمر مقراتهم في مناطق متفرقة شمال سورية

أقدمت طائرات حربية مجهولة الهوية خلال ساعات الليلة الماضية، على تنفيذ ضربات مركزة، مطلقةً صواريخها على مقرات المسلحين المدعومين تركياً في مناطق متفرقة من أرياف حلب والرقة وحماه وإدلب.

ففي ريف حلب الشمالي، استهدفت طائرة حربية بصواريخها، مقراً تابعاً لمسلحي تركيا على محور قرية “كفر خاشر” بريف إعزاز، ما أسفر عن تدمير المقر بشكل كامل، فيما سمع دوي انفجار المقر في معظم أرجاء مدينة إعزاز وريفها.

وأسفرت الضربة عن تكبيد مسلحي تركيا خسائر كبيرة على صعيد العتاد والذخائر الحربية التي كانت بداخل المقر، فيما لم ترد أي معلومات مؤكدة حول وقوع قتلى أو جرحى بين صفوف المسلحين، وفق ما نقلته مصادر “مركز سورية للتوثيق”.

وخلّفت ضربة “كفر خاشر” تخبطاً كبيراً بين صفوف مسلحي تركيا، وخاصة أن المقر المستهدف يقع على خط المواجهة المباشر مع مسلحي “الوحدات الكردية” المتمركزين في قرى “مرعناز” و”المالكية” و”شوارغة”.

أما في ريف الرقة، فذكرت مصادر “مركز سورية للتوثيق“، بأن طائرة حربية أيضاً، نفذت ضربات صاروخية استهدفت خلالها مواقع مسلحي تركيا، في كل من قريتي “جهبل” و”المعلق” التابعتين لناحية “عين عيسى” بريف الرقة الشمالي الغربي، ما أسفر عن مقتل وإصابة عدد كبير من مسلحين تركيا، إلى جانب تدمير مقرات عسكرية تابعة لهم.

بالتزامن نفّذت طائرات حربية، غارات مكثفة استهدفت عبرها مواقع المسلحين التابعين لتركيا في سهل “الغاب” بريف حماه، وقرب مدينة “جسر الشغور” بريف إدلب، ما أدى بالنتيجة إلى مقتل وإصابة عشرات المسلحين، وتدمير آليات عسكرية وأسلحة وعتاد حربي كان بحوزتهم.

ولم تُعلن أي جهة بعد مسؤوليتها عن تنفيذ الضربات، والتي تمت بشكل متزامن في الأرياف الثلاثة، بينما أشارت مصادر إعلامية سورية، إلى أن الضربة التي نُفذت في ريفي حماه وإدلب، كانت بتوقيع سلاح الجو الروسي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق