أخبار
أخر الأخبار

أمريكا تحاكم رقيباً من قواتها على خلفية اشتباك مع قوات رديفة للجيش السوري

نشر موقع "armytimes" الأمريكي، تقريراً يتحدث عن تحضيرات لمحاكمة رقيب أول في القوات الأمريكية، على خلفية اشتباكات اندلعت بين عدد من الجنود الأمريكيين من جهة وقوات رديفة للجيش السوري من جهة ثانية، في ريف الحسكة خلال الصيف الماضي.

أمريكا تحاكم رقيباً من قواتها على خلفية اشتباك مع قوات رديفة للجيش السوري

نشر موقع “armytimes” الأمريكي، تقريراً يتحدث عن تحضيرات لمحاكمة رقيب أول في القوات الأمريكية، على خلفية اشتباكات اندلعت بين عدد من الجنود الأمريكيين من جهة وقوات رديفة للجيش السوري من جهة ثانية، في ريف الحسكة خلال الصيف الماضي.

وأوضح الموقع أن الرقيب الأول يدعى “روبرت نيكوسون” من فرقة “بلاك هورس” التابعة لـ “فوج الفرسان 73″، ويواجه تهم على خلفية حادث الاشتباك الذي حدث بين القوات الأمريكية والقوات الرديفة للجيش السوري في الشهر الرابع من العام الماضي بمنطقة “تل الذهب” بريف الحسكة.

وتتضمن التهم الموجهة لـ “نيكوسون” مخالفة تعليمات عسكرية وعدم الامتثال لأمر قانوني، مع تهمتين حول التعريض المتهور للخطر، وتهمة واحدة تتعلق بالتهديدات، إضافةً لثلاث تهم حول عرقلة العدالة.

وبُنيت الاتهامات الموجهة للرقيب، على الاشتباكات التي اندلعت لمدة عشرة دقائق، وأسبابها المتمثلة باستفزاز “نيكوسون” لقوات رديفة للجيش السوري أمام حاجز تابع لهم، ومن ثم تهديده عناصر الحاجز بسلاحه عدة مرات.

وأدى استمرار الرقيب الأول في تهديداته لعناصر الحاجز، إلى اندلاع الاشتباكات التي تقول جهة الادعاء عنها، بأنها عرضت الدورية الأمريكية للخطر بسبب إهمال “نيكسون” وعدم التزامه بالتعليمات العسكرية.

وتتعرض الدوريات الأمريكية في مختلف مناطق أرياف الحسكة ودير الزور والرقة منذ ما يقارب العام، اعتراضات مستمرة لعملها وسيرها من قبل أهالي تلك المناطق، عبر قطعهم الطرقات أمام الدوريات ومنعها المرور عبر قراهم وبلداتهم، تعبيراً منهم عن غضبهم ورفضهم للوجود الأمريكي في المنطقة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق