أخبار

بذريعة اللاجئين السوريين.. “قبرص” تعلن حالة الطوارئ وتطلب مساعدة الاتحاد الأوروبي

أعلنت جمهورية "قبرص"، أنها تشهد حالة طوارئ بسبب تدفق عدد كبير من المهاجرين السوريين إليها، قائلةً أنهم "أغرقوا مراكز الاستقبال"، بحسب وصفها، ومطالبةً الاتحاد الأوروبي بتقديم المساعدات لها.

بذريعة اللاجئين السوريين.. “قبرص” تعلن حالة الطوارئ وتطلب مساعدة الاتحاد الأوروبي

أعلنت جمهورية “قبرص”، أنها تشهد حالة طوارئ بسبب تدفق عدد كبير من المهاجرين السوريين إليها، قائلةً أنهم “أغرقوا مراكز الاستقبال”، بحسب وصفها، ومطالبةً الاتحاد الأوروبي بتقديم المساعدات لها.

وبحسب ما صرح به وزير الداخلية القبرصي “نيكوس نوريس”، فإن الأسبوع الحالي “شهد موجة يومية من المهاجرين الذين وصلوا إلى قبرص بحراً من طرطوس السورية، ونظراً لهذا الوضع والاكتظاظ في مراكز الاستقبال، أجبرت الحكومة على إعداد بيان خطي للمفوضية الأوروبية”.

وأوضح “نوريس” أن البيان الموجه للمفوضية يفيد بأن “قبرص تدخل حالة طوارئ فيما يتعلق بالهجرة، ولم تعد تملك الإمكانات لاستقبال مزيد من المهاجرين، ويجب على الاتحاد الأوروبي المساعدة”.

وفي السياق، كشف الوزير عن أن بلاده رفضت حوالي /4000/ طلب لجوء مقدم إليها من السوريين منذ بداية العام الحالي، مبيناً أن على الاتحاد الأوروبي تأمين إعادة هؤلاء الأشخاص الذين ترفض طلبات لجوئهم في القضايا المرتبطة بدول لا تقيم “نيقوسيا” معها علاقات ثنائية، على غرار تركيا التي لا تعترف بجمهورية قبرص.

يذكر أن بيانات المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين تتحدث عن أن نسبة طالبي اللجوء في قبرص وصلت لـ 4% من العدد الكلي للمتواجدين في الجمهورية، مقارنةً بـ 1% في دول أخرى داخل الاتحاد الأوروبي، فمنذ عام 2011 تقدم أكثر من /12/ ألف سوري بطلبات لجوء في “قبرص”، بينهم /8500/ شخص تمكنوا من الحصول عليها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق