أخبار
أخر الأخبار

لليوم الثاني على التوالي.. حملة اعتقالات واسعة لـ “النصرة” في إدلب

بدأ مسلحو "جبهة النصرة" منذ يوم أمس السبت، حملة أمنية واسعة في عدة قرى وبلدات تابعة لمحافظة إدلب، اعتقلوا على إثرها عدداً من المدنيين.

لليوم الثاني على التوالي.. حملة اعتقالات واسعة لـ “النصرة” في إدلب

بدأ مسلحو “جبهة النصرة” منذ يوم أمس السبت، حملة أمنية واسعة في عدة قرى وبلدات تابعة لمحافظة إدلب، اعتقلوا على إثرها عدداً من المدنيين.

وأفادت مصادر محلية لـ “مركز سورية للتوثيق“، أن مسلحي “النصرة” داهموا بلدات “سلقين” و”حارم” و”دركوش” و”كفر تخاريم” و”الدانا” بريف إدلب الشمالي، إلى جانب مدينة “جسر الشغور” بالريف الغربي للمحافظة.

ونشر مسلحو “النصرة” حواجز تفتيش على مداخل ومخارج البلدات المستهدفة بالحملة، حيث اصطفت طوابير السيارات عند حواجز المسلحين وسط إجراءات تفتيش مشددة واعتداءات على المدنيين.

وبيّنت المصادر أن حالة من الاستنفار غير المسبوق، سادت صفوف مسلحي “النصرة” في البلدات المستهدفة بالحملة، تزامناً مع اعتقالهم عشرات المدنيين دون توضيح الأسباب، في حين أعلن قياديون في “النصرة” أن الحملة تستهدف مؤيدي الدولة السورية، في وقتٍ استمرت خلاله الاعتقالات والحواجز المشددة اليوم الأحد. وفق المصادر.

ولم تتبيّن دوافع “النصرة” لتنفيذ العملية في هذا التوقيت، إلا أن بعض المصادر اعتبرت أن الحملة تندرج ضمن محاولات “النصرة” فرض سيطرتها المطلقة على المنطقة، وترهيب المدنيين عبر ممارسات الاعتقال والمداهمات، لمنعهم من أي تحرك معادٍ لها في إدلب وريفها.

وتنفذ “النصرة” بين الحين والآخر، حملات اعتقال تستهدف مسلحي الفصائل الجهادية المناهضة لها في المنطقة، وفي مقدمتها فصائل غرفة عمليات “فاثبتوا” المتشددة، التي يتزعمها تنظيم “حراس الدين”.

لليوم الثاني على التوالي.. حملة اعتقالات واسعة لـ “النصرة” في إدلب

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق