أخبار
أخر الأخبار

قتلى وجرحى في اقتتال جديد بين مسلحين تركيا بريف “عفرين”

اندلع اقتتال جديد بين فصيلي "الجبهة الشامية" و"فرقة الحمزة" المدعومين تركياً، في ريف مدينة "عفرين" شمال حلب، إثر خلافٍ حول الاستيلاء على أرضٍ زراعية، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من كلا الطرفين.

قتلى وجرحى في اقتتال جديد بين مسلحين تركيا بريف “عفرين”

اندلع اقتتال جديد بين فصيلي “الجبهة الشامية” و”فرقة الحمزة” المدعومين تركياً، في ريف مدينة “عفرين” شمال حلب، إثر خلافٍ حول الاستيلاء على أرضٍ زراعية، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من كلا الطرفين.

ونقلت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن الأرض الزراعية توجد عند مفرق قرية “ستير” بالقرب من مدينة “عفرين”، وتعود ملكيتها لمواطن تم تهجيره من قبل المسلحين عند سيطرتهم على المنطقة.

واندلع الخلاف بين الفصيلين، عندما توجه مسلحو “الحمزة” إلى الأرض ليكتشفوا أن مسلحين من “الشامية” استولوا عليها قبلهم، الأمر الذي كان شرارة شجارٍ تطور بين الطرفين ليصل إلى لاندلاع اشتباكات فيما بينهما.

وبحسب ما أكدته المصادر فإن الاشتباكات أسفرت عن مقتل مسلح من “فرقة الحمزة” وإصابة آخر بجروح، كما أصيب مسلحان من فصيل “الجبهة الشامية” أيضاً، قبل أن يتدخل فصيل ” السلطان مراد” في الاقتتال لصالح “الشامية”، ما أجبر مسلحي “الحمزة” على الانسحاب من المنطقة.

وتسود قرية “ستير” منذ بدء الاقتتال فيها ظهر يوم الاثنين، حالة توتر واضحة بين الفصائل الثلاثة، لا سيما أن ما حدث ليس بالأمر الجديد، حيث كان سبق أن شهدت القرية منذ أيام، اقتتالاً مماثلاً جراء خلافٍ بين المسلحين حول الاستيلاء على معونات إغاثية كانت توزع في القرية.

قتلى وجرحى في اقتتال جديد بين مسلحين تركيا بريف “عفرين”

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق