أخبار
أخر الأخبار

بدلاً من إعادتهم.. تركيا ترسل دفعة جديدة من المسلحين إلى ليبيا!

أثبتت دفعة جديدة من المسلحين السوريين الذين وصلوا مؤخراً إلى ليبيا، زيف الادعاءات التركية حول التزامها بإعادة المسلحين الموالين لها إلى سورية، بناءً على الاتفاقات التي كانت قضت بوقف الصراع الليبي.

بدلاً من إعادتهم.. تركيا ترسل دفعة جديدة من المسلحين إلى ليبيا!

أثبتت دفعة جديدة من المسلحين السوريين الذين وصلوا مؤخراً إلى ليبيا، زيف الادعاءات التركية حول التزامها بإعادة المسلحين الموالين لها إلى سورية، بناءً على الاتفاقات التي كانت قضت بوقف الصراع الليبي.

وأكدت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أنه وبدلاً من إعادتها المسلحين السوريين المتواجدين في ليبيا، فإن تركيا أرسلت دفعة جديدة منهم إلى هناك، بعد توقفٍ لعمليات الإرسال منذ ما يقارب /3/ أشهر.

ويأتي إرسال الدفعة الجديدة من المسلحين السوريين إلى ليبيا، بهدف استبدال آخرين انتهت عقودهم مع تركيا، من فصائل “صقور الشام” و”السلطان سليمان” و”فرقة الحمزة”، فيما أشارت المصادر إلى أن “رواتب المسلحين الجدد سجلت رقماً أقل مما كانت عليه سابقاً، وتراوحت ما بين /200/ لـ /500/ دولار”.

كما تأتي عملية نقل الدفعة الجديدة من المسلحين، في الوقت الذي يفترض به أن تنتهي عقود المتواجدين منهم في ليبيا نهاية الشهر الحالي، الأمر الذي يدل على نية تركيا تمديد تلك العقود مجدداً، أو استبدال آصحابها بآخرين متواجدين في سورية عبر عقود جديدة لمدة /6/ أشهر أخرى.

ومنذ توقيع اتفاق وقف الأعمال القتالية في ليبيا، تتعمد تركيا الالتفاف حول بنوده، لا سيما المتعلقة بإخراج المسلحين السوريين، متبعةً أسلوب تبديل دفعات المسلحين دون زيادة عددهم هناك.

بدلاً من إعادتهم.. تركيا ترسل دفعة جديدة من المسلحين إلى ليبيا!

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق