أخبار
أخر الأخبار

/45/ اعتداءً جديداً من قبل المسلحين ضمن منطقة “خفض التصعيد” في سورية

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، عن تنفيذ التنظيمات المسلحة في منطقة "خفض التصعيد"، لـ /45/ اعتداءاً جديداً باتجاه مناطق الدولة السورية في أرياف حلب وإدلب واللاذقية وحماة.

/45/ اعتداءً جديداً من قبل المسلحين ضمن منطقة “خفض التصعيد” في سورية

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، عن تنفيذ التنظيمات المسلحة في منطقة “خفض التصعيد”، لـ /45/ اعتداءاً جديداً باتجاه مناطق الدولة السورية في أرياف حلب وإدلب واللاذقية وحماة.

وأوضح المركز الروسي للمصالحة في “حميميم” أن المسلحين ارتكبوا انتهاكاتهم خلال الـ 24 ساعة، يوم الاثنين، بواقع /23/ اعتداءً نٌفذ على مناطق ريف إدلب، و/9/ اعتداءات نٌفذت على ريف اللاذقية، بالإضافة لـ /9/ اعتداءات تم رصدها في محافظة حماة و/4/ في حلب.

ونوه المركز بأن كافة الانتهاكات تم تنفيذها عبر القذائف الصاروخية والمدفعية من قبل مسلحي الفصائل المدعومة تركياً والمتواجدين في مناطق إدلب، مشيراً في الوقت ذاته إلى أنه لم يتم رصد أي هجوم من قبل المسلحين على مناطق الدولة السورية خلال تلك الفترة.

وازدادت منذ بداية الأسبوع الحالي، وتيرة الاعتداءات التي ينفذها المسلحون في منطقة “خفض التصعيد” بسورية، حيث كان سبق أن رصدت الدفاع الروسية منذ أيام، /39/ استهدافاً لمناطق الدولة السورية، معظمها كان من قبل تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي.

كما أن ارتفاع عدد الخروقات التي ينفذها المسلحون لاتفاق وقف إطلاق النار المبرم بين روسيا وتركيا سابقاً، جاء متزامناً مع إدخال تركيا تعزيزات عسكرية جديدة للمسلحين، انتشرت على محور “جبل الزاوية” بريف “إدلب”، الأمر الذي يعتبر تصعيداً عسكرياً ينذر باحتمالية عودة اشتعال جبهات القتال بين الجيش السوري والمسلحين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق