أخبار
أخر الأخبار

لأسباب مجهولة.. “قسد” تداهم منزلاً وتعتدي على صاحبه في ريف دير الزور

تعرض مدني في مدينة "الشحيل" بريف دير الزور الشرقي، للضرب المبرح من قبل مجموعة مسلحة تابعة لـ "قسد"، قامت بمداهمة منزله وتخريب ممتلكاته، في اعتداءٍ لم تعرف أسبابه بعد.

لأسباب مجهولة.. “قسد” تداهم منزلاً وتعتدي على صاحبه في ريف دير الزور

تعرض مدني في مدينة “الشحيل” بريف دير الزور الشرقي، للضرب المبرح من قبل مجموعة مسلحة تابعة لـ “قسد”، قامت بمداهمة منزله وتخريب ممتلكاته، في اعتداءٍ لم تعرف أسبابه بعد.

ويرقد المدني على سرير المشفى في وضعٍ صحي سيئ، جراء الإصابات التي تعرض لها نتيجة ضربه من قبل مسلحي “قسد” بعنف داخل منزله، الذي تعرض بدوره لتخريب متعمد من قبل مسلحي “قسد”، والذين أقدموا أيضاً على حرق صهريج يملكه المواطن، بحسب ما نقلته مصادر “مركز سورية للتوثيق“.

وأوضحت المصادر أن سبب الاعتداء على المدني ما يزال مجهولاً، إلا أن تفاصيله تدل على احتمالية وجود ثأر أو خلاف بين المدني وأحد مسلحي “قسد”، لا سيما أن عملية اقتحام المنزل تمت في الساعات الأولى من صباح الأربعاء، وجاءت بهدف الاعتداء على المواطن وتخريب ممتلكاته بشكلٍ متعمد دون اعتقاله.

وعقب ارتكاب مسلحي “قسد” لجريمتهم، غادروا المنزل تاركين صاحبه ملقى على الأرض بعد أن انهالوا عليه بالضرب والركل، ليتم بعدها إسعافه من قبل جيرانه الذين خرجوا لإطفاء الحريق المندلع في الصهريج المركون جانب المنزل.

وتعكس الحادثة ما آلت إليه المناطق الخاضعة لسيطرة “قسد” المدعومة أمريكياً، من انفلاتٍ أمني، يتمثل في انتشار جرائم السرقة والخطف التي يتعرض لها الأهالي بشكل كبير، إضافةً للاعتقالات التعسفية التي تتم بذريعة “التجنيد الإجباري”، بينما يكون الغرض الحقيقي منها، ابتزاز ذوي المعتقلين لإجبارهم على دفع مبالغ مالية كبيرة لقاء الإفراج عن أبنائهم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق