أخبار
أخر الأخبار

انفجار عبوة ناسفة قرب جامع في مدينة “الباب” شمال حلب

انفجرت عبوة ناسفة صباح اليوم، بسيارة مدني في مدينة "الباب" بريف حلب الشمالي الشرقي، والخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها.

انفجار عبوة ناسفة قرب جامع في مدينة “الباب” شمال حلب

انفجرت عبوة ناسفة صباح اليوم، بسيارة مدني في مدينة “الباب” بريف حلب الشمالي الشرقي، والخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها.

وأفادت مصادر محلية لـ “مركز سورية للتوثيق“، أن العبوة زرعها مجهولون بسيارة مركونة بالقرب من جامع “الإحسان” وسط مدينة “الباب”، ما أسفر عن إصابة سائقها بجروح خطرة نقل على إثرها إلى المشفى، علماً أنه مدني من سكان المنطقة، ويعمل في مجال صرافة العملات.

وأضافت المصادر أن الانفجار أسفر كذلك عن وقوع أضرار مادية، فيما لم تعرف هوية الأشخاص الذين قاموا بزرع العبوة، في ظل عجز الفصائل المدعومة تركياً عن الحد من التفجيرات المتلاحقة التي تشهدها المدينة.

وتتواصل حالة الفلتان الأمني في مناطق الشمال السوري الخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها، حيث تعد مدينة “الباب” من أبرز المناطق التي تشهد انفجارات متكررة واغتيالات، تستهدف سواء المدنيين أو المسلحين، دون التعرّف إلى الجهات المسؤولة عنها.

وتتهم تركيا والفصائل التابعة لها، الفصائل الكردية وخلايا “داعش” بالمسؤولية عن الهجمات التي تضرب المنطقة، فيما تنفي “قسد” والمجموعات الكردية مسؤوليتها عن تلك التفجيرات، بينما تتحدث مصادر محلية عن تورط الفصائل في صراعات داخلية تتضمن تبادل الاستهدافات عبر تلك التفجيرات.

وتعم حالة الفوضى الأمنية سائر مناطق السيطرة التركية شمال سورية، حيث يدفع المدنيون حياتهم ثمناً للفلتان الأمني وانتشار السلاح، وفوضى المسلحين في مناطقهم، وسط عجز تركي تام عن فرض الاستقرار في تلك المناطق.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق