أخبار

الدفاع الروسية ترصد اعتداءات جديدة للمسلحين في منطقة “خفض التصعيد” شمال سورية

رصدت وزارة الدفاع الروسية، /34/ انتهاكاً جديداً لاتفاق وقف إطلاق النار في منطقة "خفض التصعيد" شمال سورية، من جانب الفصائل المسلحة المدعومة تركياً.

الدفاع الروسية ترصد اعتداءات جديدة للمسلحين في منطقة “خفض التصعيد” شمال سورية

رصدت وزارة الدفاع الروسية، /34/ انتهاكاً جديداً لاتفاق وقف إطلاق النار في منطقة “خفض التصعيد” شمال سورية، من جانب الفصائل المسلحة المدعومة تركياً.

وأعلن المركز الروسي للمصالحة في سورية أن الاعتداءات الـ /34/ رصدت جميعها خلال يوم أمس الجمعة، عبر استهدافاتٍ مدفعية وصاروخية نفذت معظمها من قبل تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي، وتوزعت بـ /21/ اعتداءاً على أرياف إدلب، و/6/ على أرياف اللاذقية، بالإضافة لـ /5/ استهدافات في ريف حماة، استهدافين في ريف حلب.

كما حذر المركز من الحشود العسكرية للفصائل المسلحة والقوات التركية في ريف إدلب، مشيراً إلى أنه رصد تحركات للمسلحين ونقل مدرعات ثقيلة لهم إلى قريتين داخل محافظة إدلب، بالتزامن مع ازدياد الهجمات المنفذة ضد مواقع الجيش السوري في الريف ذاته.

وكان سبق أن كشف “مركز سورية للتوثيق” في تقاريرٍٍ سابقة، عن ارتفاع وتيرة التصعيد العسكري من قبل القوات التركية في أرياف إدلب واللاذقية وحماة، لا سيما الأسبوع الماضي الذي سجلت خلاله عدة تحركات ضخمة لأرتال عسكرية تركية، انتشرت على جبهات القتال هناك.

كما أدخلت القوات التركية خلال الأسبوع الماضي أيضاً تعزيزات عسكرية للفصائل المسلحة عبر معبر “باب الهوى” شمال إدلب، بالتزامن مع إنشاء قاعدة عسكرية في محيط بلدة “البارة” بمنطقة “جبل الزاوية” بريف إدلب، وإصدار تركيا توجيهات لـ “الجيش الوطني” وتنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي، من أجل حشد مسلحيهم على جبهات القتال في المنطقة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق