أخبار
أخر الأخبار

مسلحو “فصائل أنقرة” يشتبكون مع عائلة في مدينة “الباب” بريف حلب

تجدّدت حالة الفوضى الأمنية ضمن مناطق النفوذ التركي بريف حلب، جراء اقتتال داخلي جديد اندلع بين مسلحي الفصائل المدعومة تركياً في مدينة "الباب" بريف حلب الشمالي الشرقي.

مسلحو “فصائل أنقرة” يشتبكون مع عائلة في مدينة “الباب” بريف حلب

تجدّدت حالة الفوضى الأمنية ضمن مناطق النفوذ التركي بريف حلب. جراء اقتتال داخلي جديد اندلع بين مسلحي الفصائل المدعومة تركياً في مدينة “الباب” بريف حلب الشمالي الشرقي.

وذكر مصدر ميداني لـ “مركز سورية للتوثيق” أن الاشتباكات وقعت بين مجموعة من مسلحي فصيل “محمد الفاتح” الموالي لأنقرة من جهة. وأشخاص من عائلة تنحدر من مدينة “دير حافر”، بعضهم ينتمي لفصائل مسلحة أخرى في المدينة.

وقال المصدر أن الاشتباكات اندلعت وسط مدينة “الباب” بين الأحياء السكنية والمحال التجارية. ما أثار حالة من الرعب بين المدنيين وخلّف أضراراً مادية في المنطقة. مشيراً إلى أن المواجهات أسفرت عن مقتل اثنين من عناصر الفصيل الموالي لأنقرة.

وبحسب المصدر فقد عرف من بين القتلى قيادي يدعى “أبو جمعة” ينتمي لمجموعة “حمزة الشاكر” التابعة لفصيل “محمد الفاتح”. إلى جانب سقوط جرحى من الطرفين، فيما لم يعرف سبب الخلاف الذي أدى لاندلاع الاشتباكات.

يشار إلى أن مناطق سيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها في الشمال السوري. تشهد باستمرار حالة من الفوضى الأمنية وانتشار المسلحين داخل المدن. حيث تندلع بين الحين والآخر صِدامات مباشرة بين مسلحي الفصائل أنفسهم، فيما يدفع المدنيون ثمن تلك الاشتباكات وحالة الفلتان الأمني التي تسود في المنطقة.

مسلحو “فصائل أنقرة” يشتبكون مع عائلة في مدينة “الباب” بريف حلب

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق