أخبار
أخر الأخبار

عبر تشكيلٍ عسكريٍ جديد .. القوات الأمريكية تحاول اجتذاب قبائل شمال شرق سورية

كشفت مصادر خاصة لـ "مركز سورية للتوثيق"، عن محاولاتٍ أمريكية لاستمالة القبائل العربية الموجودة شمال شرق سورية إليها، وإقناع أبنائها بالانضمام إلى تشكيل عسكري جديد لا علاقة له بـ "قسد".

عبر تشكيلٍ عسكريٍ جديد .. القوات الأمريكية تحاول اجتذاب قبائل شمال شرق سورية

كشفت مصادر خاصة لـ “مركز سورية للتوثيق“، عن محاولاتٍ أمريكية لاستمالة القبائل العربية الموجودة شمال شرق سورية إليها، وإقناع أبنائها بالانضمام إلى تشكيل عسكري جديد لا علاقة له بـ “قسد”.

ونقلت المصادر أن ضباطاً أمريكيين أجروا خلال اليوم وأمس زياراتٍ وجولاتٍ لعددٍ من قرى وبلدات ريف الحسكة الشمالي الشرقي، بما فيها بلدات “القحطانية” و”الحبيس” و”الناعم”، والتقوا وجهاء بعض القبائل العربية هناك، في اجتماعاتٍ عرضت خلالها القوات الأمريكية تنظيم أبناء القبائل ضمن مجموعة عسكرية مستقلة عن “قسد”، وتعمل بالتنسيق مع ضباط أمريكيين ضمن غطاء “التحالف الدولي”.

وتسعى القوات الأمريكية عبر زياراتها لوجهاء القبائل ومحاولات جذبهم، التقرب منهم والتخفيف من حالة الرفض الشعبي لوجودها في سورية. عبر إيهام القبائل بأنها مستعدة للتعاون معهم بعيداً عن “قسد” التي تواجه بدورها مقاومة شعبية ضدها.

وقدمت القوات الأمريكية مغرياتٍ لأبناء القبائل العربية برواتب شهرية تتخطى /2000/ دولار أمريكي في حال انضمامهم للتشكيل العسكري المزمع إنشاؤه. إلا أن الغالبية العظمى من أبناء العشائر رفضوا العرض. لا سيما أن القوات الأمريكية تقف وراء ما تشهده مناطقهم من أوضاعٍ معيشية صعبة. وسرقاتٍ لآبارها النفطية وحقول قمحها.

ويتزامن توجه القوات الأمريكية لجذب القبائل العربية السورية إلى صفها، مع بدء الأولى بإنشاء معسكر تدريب جديد في قاعدة “الشدادي” غير الشرعية بريف الحسكة. والتي تجري فيها حالياً عمليات توسيع كانت بدأت فور وصول تعزيزاتٍ لوجستية إليها يوم أمس. ضمن رتلٍ عسكري أمريكي دخل الأراضي السورية عبر معبر “الوليد” غير الشرعي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق