أخبار
أخر الأخبار

مركز المصالحة الروسي: /32/ عملية قصف نفذها المسلحون في “خفض التصعيد”

أعلن مركز المصالحة الروسي في سورية، عن حصيلة الخروقات التي نفذتها الجماعات المسلحة المنتشرة ضمن منطقة "خفض التصعيد" شمال غرب سورية.

مركز المصالحة الروسي: /32/ عملية قصف نفذها المسلحون في “خفض التصعيد”

أعلن مركز المصالحة الروسي في سورية، عن حصيلة الخروقات التي نفذتها الجماعات المسلحة المنتشرة ضمن منطقة “خفض التصعيد” شمال غرب سورية.

وقال نائب رئيس مركز المصالحة اللواء “فاديم كوليت” أنه تم تسجيل /32/ خرقاً من مواقع “جبهة النصرة” في منطقة إدلب، لخفض التصعيد، مبيناً أن /19/ عملية قصف تمت في محافظة إدلب، و/8/ في محافظة اللاذقية، و/4/ في محافظة حماة، و/1/ في محافظة حلب، مضيفاً أن المركز لم يسجّل خلال يوم أمس السبت أي عمليات قصف من قبل الفصائل الموالية لتركيا.

وتزامن ذلك مع حديث متزعم “جبهة النصرة” المسجّلة على قوائم الإرهاب الدولية “أبو محمد الجولاني”. عن امتلاك التنظيم أسلحة جديدة دون أن يكشف عن ماهيتها. خلال حديثه عن حالة خطوط المواجهة مع الجيش السوري في “جبل الزاوية” جنوب إدلب.

وتواصل “جبهة النصرة” والفصائل المتحالفة معها بدعمٍ تركي. خروقاتها لنظام “خفض التصعيد” عبر استهداف القرى الآهلة بالسكان في أرياف إدلب وحماة واللاذقية وحلب. حيث كانت خسرت امرأة حياتها وأصيبت طفلة بجروح في الـ /20/ من تموز الجاري. إثر استهداف “النصرة” بلدة “نبل” بريف حلب الشمالي. وذلك بعد يوم واحد من قصف مماثل للمسلحين استهدف قرى في “سهل الغاب” بريف حماة الغربي أدى لإصابة /11/ مدنياً بجروح.

يذكر أن تركيا لم تلتزم بما نصّ عليه اتفاق “موسكو” الذي وقّعت عليه مع الجانب الروسي في آذار /2020/. سواءً لناحية إلزام المسلحين بوقف خروقاتهم المتواصلة. أو لناحية إبعادهم عن جانبي طريق “حلب- اللاذقية” الدولي وفتحه أمام المدنيين.

مركز المصالحة الروسي: /32/ عملية قصف نفذها المسلحون في “خفض التصعيد”

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق