أخبار
أخر الأخبار

السفير الروسي في واشنطن: “نجري حواراً على مستوى الخبراء مع إدارة بايدن بشأن سورية”

كشف السفير الروسي في واشنطن "أناتولي أنطونوف"، عن حوار روسي أمريكي على مستوى الخبراء بشأن سورية.

السفير الروسي في واشنطن: “نجري حواراً على مستوى الخبراء مع إدارة بايدن بشأن سورية”

كشف السفير الروسي في واشنطن “أناتولي أنطونوف”، عن حوار روسي أمريكي على مستوى الخبراء بشأن سورية.

وقال “أنطونوف” في تصريح صحفي، أن الرئيسين الروسي “فلاديمير بوتين” والأمريكي “جو بايدن”، بحثا خلال لقائهما في جنيف، حزيران الماضي، الملف السوري وتلا ذلك حوار على مستوى الخبراء بين البلدين، حيث يدرك الطرفان أهمية الحفاظ على استمرار عمل قنوات الاتصال في إطار عمل آلية منع التصادم لتجنب الحوادث غير الضرورية بين العسكريين في سورية. وفق تأكيدات “أنطونوف”.

ولفت “أنطونوف” إلى نجاح موسكو وواشنطن بالوصول إلى حل وسط بشأن آلية إدخال المساعدات الأممية العابرة للحدود إلى سورية في مجلس الأمن الدولي، مشيراً إلى أن روسيا ترى آفاقاً للتعاون بشأن سورية مع إدارة “بايدن” في مختلف المجالات، بما فيها إعادة الإعمار بعد انتهاء الصراع، والمساعدات الإنسانية وعودة اللاجئين ومكافحة الإرهاب، مع التقيّد الصارم بوحدة الدول وسيادتها وسلامة أراضيها.

وشهدت العلاقات الروسية الأمريكية تحسناً نسبياً لا سيما حيال الملف السوري، عقب اجتماع “بوتين- بايدن” قبل أشهر. وقد أجرى الرئيسان اتصالاً هاتفياً بعيد محادثاتهما. أعربا خلاله عن الإشادة بالعمل الجماعي للفريق الروسي الأمريكي المشترك حول سورية.

يذكر أن حوادث التصادم بين القوات الروسية والأمريكية في سورية. تراجعت بشكل ملحوظ منذ تولي إدارة “بايدن” للسلطة في واشنطن. واعتبر مراقبون أن التوافق على صيغة للحل بين الجانبين حول إدخال المساعدات العابرة للحدود إلى سورية. مؤشراً على إمكانية التوصل لتوافق بشأن بقية القضايا في الملف السوري للوصول إلى حل ينهي الأزمة المستمرة منذ أكثر من /10/ أعوام.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق