أخبار
أخر الأخبار

تسجيل /32/ خرقاً لاتفاق “خفض التصعيد” من قبل “النصرة” في “إدلب”

أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن تسجيل /32/ خرقاً لاتفاق وقف إطلاق النار في منطقة "خفض التصعيد" شمال غرب سورية، جميعها ارتُكبت من قبل مسلحي تنظيم "جبهة النصرة" المنتشرين في "إدلب" وريفها.

تسجيل /32/ خرقاً لاتفاق “خفض التصعيد” من قبل “النصرة” في “إدلب”

أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن تسجيل /32/ خرقاً لاتفاق وقف إطلاق النار في منطقة “خفض التصعيد” شمال غرب سورية، جميعها ارتُكبت من قبل مسلحي تنظيم “جبهة النصرة” المنتشرين في “إدلب” وريفها.

وأوضحت وزارة الدفاع الروسية أن تنظيم “جبهة النصرة” المصنف على لائحة الإرهاب الدولي، استهدف طيلة ساعات يوم أمس الجمعة، عدداً من القرى والبلدات ضمن مناطق الدولة السورية عبر /32/ قذيفة صاروخية.

وأشارت الوزارة إلى أن اعتداءات “النصرة” تم تنفيذها بواقع /19/ استهدافاً في ريف إدلب، و/6/ بريف اللاذقية، بالإضافة لـ /4/ اعتداءات في ريف حلب، و/3/ في ريف حماة.

وفي السياق ذاته

تزامنت اعتداءات “النصرة” مع استمرار القوات التركية الداعمة لها بتصعيدها العسكري على مناطق بلدة “تل تمر” شمال غرب “الحسكة”. حيث نقلت مصادر “مركز سورية للتوثيق” خبر تعرض ريف البلدة مساء الجمعة لقصفٍ عنيف من قبل القوات التركية ومسلحي الفصائل.

وأوضحت المصادر أن الاعتداءات التي نٌفذت على ريف “تل تمر” استهدفت قرى “الدردارة” و”الكوزلية” و”الخشمة” عبر القذائف الصاروخية والمدفعية. التي أدت لوقوع أضرار مادية في بعض المنازل. دون وجود أي إصابات بشرية.

وتشهد عموم مناطق الشمال السوري منذ أكثر من ثلاثين يوماً، تصعيداً عسكرياً تركياً تمثل في بدايته بأرتال التعزيزات العسكرية التي أدخلتها القوات التركية إلى قواعدها غير الشرعية في المنطقة. وما تبعه من حشد لقواتها ولمسلحي الفصائل التابعة لها على مختلف جبهات القتال. لا سيما بريفي إدلب وحلب.

وإن كانت معظم الحشود العسكرية التركية تمركزت على جبهات القتال جنوب إدلب. إلا أن التصعيد التركي ظهر على أشده في ريف حلب الشمالي طيلة الأسبوع الماضي. عبر اعتداءاتٍ عنيفة شهدتها قرى وبلدات المنطقة. ما لبثت أن تحولت لاستهدافاتٍ متبادلة بين القوات التركية ومختلف الفصائل الكردية المنتشرة بريف حلب الشمالي.

أما مناطق ريف “الحسكة” فانتقل التصعيد العسكري إليها مع نهاية الأسبوع الماضي. عبر قصفٍ عنيف تعرضت له قرى “أم الكيف” و”الدردارة” و”الكوزلية” الخاضعة لسيطرة “قسد” بريف بلدة “تل تمر”. ما استدعى رداً من “قسد” على القوات التركية، مستهدفةً نقاط مسلحي أنقرة حول قريتي “عنيق الهوى” و”خربة جمو” في الريف ذاته.

تسجيل /32/ خرقاً لاتفاق “خفض التصعيد” من قبل “النصرة” في “إدلب”

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق