أخبار
أخر الأخبار

اشتباكات ليلية بين الجيش والمسلحين بعد أنباء عن فشل المفاوضات في “درعا البلد”

أفادت مصادر محلية لـ "مركز سورية للتوثيق" بأن اشتباكات عنيفة اندلعت فجر اليوم بين قوات الجيش السوري من جهة، والفصائل المسلحة من جهة ثانية، في منطقة "درعا البلد".

اشتباكات ليلية بين الجيش والمسلحين بعد أنباء عن فشل المفاوضات في “درعا البلد”

أفادت مصادر محلية لـ “مركز سورية للتوثيق” بأن اشتباكات عنيفة اندلعت فجر اليوم بين قوات الجيش السوري من جهة، والفصائل المسلحة من جهة ثانية، في منطقة “درعا البلد”.

وأضافت المصادر بأن الاشتباكات بدأت عقب إعلان فشل المفاوضات بين اللجنة العسكرية والأمنية وبين لجنة “درعا” المركزية، حيث تركزت المواجهات على أطراف “درعا المحطة” وحي “طريق السد” و “مخيم درعا” و”المنشية” دون معلومات عن النتائج التي خلّفتها.

وبيّنت المصادر

أن الهدوء النسبي على خطوط التماس عاد مع ساعات الصباح حيث سرت أنباء عن تهدئة جديدة لمدة /24/ ساعة. مع العودة لمسار التفاوض بين اللجنة العسكرية وبين اللجنة المركزية وبرعاية روسية لتنفيذ ما يمكن التوصل إليه من توافقات.

وعلى صعيد المفاوضات أوضحت المصادر أن الدولة السورية متمسكة بشرط تسليم السلاح كاملاً ونشر النقاط العسكرية والأمنية داخل أحياء “درعا البلد”. وتسوية أوضاع المطلوبين أو ترحيل الرافضين للتسوية نحو الشمال السوري.

وكان سبق لقائد شرطة محافظة درعا العميد “ضرار الدندل” أن تحدّث عن وجود مجموعات تابعة لتنظيم “داعش” داخل “درعا البلد”. وقال أنها ترفض الالتزام بالاتفاقات والتهدئة. مبيناً أن تلك المجموعات استهدفت مواقع الجيش بعد أن بدأ تطبيق الاتفاق الأول مع لجنة درعا المركزية.

يذكر أن المدينة تعيش حالة من التوتر الأمني جراء رفض المسلحين الالتزام بالاتفاقات مع الدولة السورية. فيما يواصل الجيش السوري مساعيه لإعادة الأمن والاستقرار لكامل أرجاء المحافظة. بعد ما شهدته من فوضى أمنية جراء انتشار المسلحين وممارساتهم على مدى السنوات الثلاث الماضية.

اشتباكات ليلية بين الجيش والمسلحين بعد أنباء عن فشل المفاوضات في “درعا البلد”

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق