أخبار
أخر الأخبار

تجدد الاقتتال الداخلي بين “فصائل أنقرة” في “رأس العين”

تجددت حالة الاقتتال الداخلي بين الفصائل المدعومة تركياً مع اندلاع اشتباكات بين فصيلي "الشرطة العسكرية" و "الشرطة المدنية" الموالين لأنقرة في مدينة "رأس العين" شمال غرب الحسكة.

تجدد الاقتتال الداخلي بين “فصائل أنقرة” في “رأس العين”

تجددت حالة الاقتتال الداخلي بين الفصائل المدعومة تركياً مع اندلاع اشتباكات بين فصيلي “الشرطة العسكرية” و “الشرطة المدنية” الموالين لأنقرة في مدينة “رأس العين” شمال غرب الحسكة.

وأفادت مصادر محلية أن الاشتباكات بدأت في مشفى “رأس العين”. دون أن يتم التأكد من أسباب اندلاعها لكنها امتدت لاحقاً إلى أحياء أخرى في المدينة ما أثار حالة من الرعب في صفوف المدنيين.

وبيّنت المصادر أنه تم استخدام الأسلحة الخفيفة والمتوسطة في المواجهات بين الطرفين حيث أصيب /20/ مسلحاً من الجانبين خلال المعارك. فيما بادر مسلحو فصيل “الشرطة العسكرية” إلى اعتقال عدد من مسلحي “الشرطة المدنية”. من بيوتهم. بحسب المصادر.

وتدخلت القوات التركية المتواجدة في المدينة لإنهاء الاشتباكات بين الفصيلين الموالين لأنقرة. في حين لم تعرف ملابسات الاقتتال الجديد الذي يتكرر على غرار حوادث أخرى فيما بين الفصائل المدعومة تركياً في عموم مناطق الشمال السوري.

يذكر أن “فصائل أنقرة” تواصل صراعاتها فيما بينها بغية الاستحواذ على مزيد من النفوذ والسطوة في الشمال السوري. حيث يحاول كل فصيل توسيع مناطق نفوذه وسيطرته على حواجز التهريب. وتتواصل اشتباكات المسلحين بين الحين والآخر في ظل خلافاتهم على الإتاوات والسرقات والفدية المالية لعمليات خطف المدنيين وغيرها من الانتهاكات التي يرتكبونها بدعم تركي.

تجدد الاقتتال الداخلي بين “فصائل أنقرة” في “رأس العين”

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق