أخبار
أخر الأخبار

“الجندرما” التركية تعتدي على شبان سوريين وتعيدهم عراة إلى سورية!

أقدم جنود من حرس الحدود التركي، المعروف باسم "الجندرما"، على الاعتداء بشكل عنيف، على شبان سوريين حاولوا اجتياز الحدود.

“الجندرما” التركية تعتدي على شبان سوريين وتعيدهم عراة إلى سورية!

أقدم جنود من حرس الحدود التركي، المعروف باسم “الجندرما”. على الاعتداء بشكل عنيف، على شبان سوريين حاولوا اجتياز الحدود.

وقال مصدر محلي لـ “مركز سورية للتوثيق” أن عناصر “الجندرما” ألقوا القبض على /5/ شبان سوريين حاولوا دخول تركيا عبر طرق التهريب، وقاموا بتعريضهم للضرب المبرح والشتائم بشكل غير قانوني.

وأضاف المصدر أن عناصر “الجندرما” أجبروا الشبان على خلع ملابسهم والعودة عراة إلى الداخل السوري إمعاناً في إهانتهم. وذلك بعد التعذيب الهمجي الذي عرّضوهم له.

وفي السياق ذاته. قالت مصادر مطلعة أن الحكومة التركية طلبت من المجالس المحلية الموالية لها في الشمال السوري إصدار تعميم ينص على أن كل من يقترب من الجدار الحدودي سيتم استهدافه بالرصاص الحي.

وتواصل قوات “الجندرما” انتهاكاتها بحق المدنيين السوريين. حيث كان سبق لها وأن أطلقت النار على سوريين داخل قراهم المتاخمة للحدود دون أن يكونوا قد حاولوا اجتياز الجدار الحدودي، في حين تقوم بتعذيب وضرب من يحاول الدخول نحو تركيا، حيث وثقت منظمات حقوقية حوادث تعذيب واغتصاب لمدنيين سوريين على يد عناصر “الجندرما”، فضلاً عن جرائم القتل عبر إطلاق الرصاص بشكل مباشر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق