أخبار
أخر الأخبار

“النصرة” تعتقل ثلاثة أطفال بتهمة تهريب السجائر في ريف إدلب!

كشفت مصادر محلية لـ "مركز سورية للتوثيق"، أن مسلحي "جبهة النصرة" اعتقلوا يوم أمس الأول ثلاثة أطفال، بتهمة تهريب السجائر!.

“النصرة” تعتقل ثلاثة أطفال بتهمة تهريب السجائر في ريف إدلب!

كشفت مصادر محلية لـ “مركز سورية للتوثيق“، أن مسلحي “جبهة النصرة” اعتقلوا يوم أمس الأول ثلاثة أطفال، بتهمة تهريب السجائر!.

وأوضحت المصادر أن حاجزاً يتبع لـ “النصرة” في قرية “أطمة” بريف إدلب الشمالي، أوقف الأطفال الثلاثة، حيث أقدم عناصر الحاجز على اعتقالهم بعد اكتشاف إخفاء الأطفال لعلب السجائر تحت ملابسهم.

وأضافت المصادر أن مسلحي “النصرة” قاموا بتصوير الأطفال بطريقة مهينة. قبل الإفراج عنهم في اليوم ذاته. علماً أن اثنين من الأطفال المعتقلين، شقيقان يتيمان. فيما يعيل الثالث أسرته المنحدرة من قرية “جوزف” بريف إدلب.

وبحسب تقارير منظمات دولية، فإن الانتهاكات بحق الأطفال تتواصل في الشمال السوري، سواءٌ على يد “النصرة” أو من قبل مسلحي باقي الفصائل المدعومة تركياً، إضافة إلى استخدام الأطفال في العمليات القتالية، ما يعد انتهاكاً للقوانين الدولية.

من جهة أخرى تتحدث تقارير دولية عن معاناة الأطفال السوريين من الفقر وانعدام الأمن الغذائي ومخاطر الإصابة بالأمراض في شمال سورية. حيث أشار أحد التقارير إلى أن /700/ ألف طفل إضافي باتوا يعانون من الجوع في سورية. بالتزامن مع انتشار جائحة كورونا.

ويواصل مسلحو “النصرة” انتهاكاتهم بحق المدنيين بما فيهم الأطفال في إدلب. حيث يعاني السكان أوضاعاً معيشية صعبة. وظروفاً سيئة إثر تحكم المسلحين بكافة مفاصل الحياة والمعيشة ضمن تلك المناطق سواء على صعيد الكهرباء أو المحروقات وصولاً إلى المواد الغذائية.

“النصرة” تعتقل ثلاثة أطفال بتهمة تهريب السجائر في ريف إدلب!

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق