أخبار
أخر الأخبار

الجيش السوري يدمر مقرات لمسلحي تركيا في ريف إدلب

تمكن الجيش السوري من تدمير ثلاثة مقرات تابعة للفصائل المسلحة المدعومة تركياً في ريف إدلب

الجيش السوري يدمر مقرات لمسلحي تركيا في ريف إدلب

تمكن الجيش السوري من تدمير ثلاثة مقرات تابعة للفصائل المسلحة المدعومة تركياً في ريف إدلب. عبر استهدافاتٍ مدفعية مركزة جاءت بعد رصد تحركات مكثفة للمسلحين ضمن المقرات المستهدفة.

وأفادت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن الجيش السوري رصد صباح اليوم الأحد تحركاتٍ سريعة ومكثفة للفصائل المسلحة التي كانت تحشد قواتها ضمن مقراتٍ عسكرية تقع بالقرب من جبهات القتال، على محاور “كنصفرة” و”سفوهن” و”الفطيرة” بـ “جبل الزاوية”، ليبادر سلاح المدفعية السوري إلى استهداف تجمعات المسلحين التي تم رصدها ضمن ثلاثة مقراتٍ، ويتمكن من تحقيق إصابات مباشرة بين صفوف المسلحين، وتدمير المقرات المستهدفة بشكلٍ كامل.

وأضافت المصادر أن عدد القتلى والجرحى من المسلحين جراء استهدافات الجيش السوري ُقدّر بأكثر من /15/ مسلحاً. بالإضافة إلى تدمير أربعة آليات عسكرية كانت متجمعة أمام أحد المقرات التي تم استهدافها.

وتأتي استهدافات الجيش السوري لمواقع المسلحين في ريف إدلب، رداً على التصعيد العسكري المستمر من قبل تركيا وميليشياتها، إلى جانب الخروقات التي يرتكبونها بشكلٍ شبه يومي لاتفاق “خفض التصعيد” شمال غرب البلاد.

ومن آخر الخروقات التي نفذتها الفصائل المسلحة لاتفاق “خفض التصعيد”. سبع هجمات رصدتها وزارة الدفاع الروسية يوم أمس، قائلةً أنها توزعت بواقع هجومين في إدلب وثلاثة في اللاذقية. بالإضافة لهجوم واحد في كل من محافظتي حلب وحماة.

كما أن التصعيد العسكري للقوات التركية والفصائل التابعة لها. يترافق مع ارتفاع حدة التهديدات التركية بشن عملية عسكرية جديدة باتجاه الأراضي السورية في الشمال. لا سيما في ريف حلب حيث تعمل فصائل أنقرة على حشد قواتها ضمن جبهات القتال هناك منذ عدة أسابيع بالتزامن مع تهديدات مستمرة باحتلال مناطق جديدة من الريف ذاته.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق