أخبار
أخر الأخبار

القوات التركية تجند المدنيين للقتال ضمن صفوفها شمال سورية

تعمل القوات التركية على تجنيد المدنيين القاطنين في مناطق نفوذها للقتال ضمن صفوفها

القوات التركية تجند المدنيين للقتال ضمن صفوفها شمال سورية

تعمل القوات التركية على تجنيد المدنيين القاطنين في مناطق نفوذها للقتال ضمن صفوفها. وإشراكهم في العملية العسكرية المتوقع تنفيذها سواء باتجاه مناطق الجيش السوري أو مناطق سيطرة “قسد” شمال سورية.

وجاءت عملية تجنيد المدنيين عبر افتتاح مكاتب ضمن مدينة “عفرين” لتسجيل الراغبين في المشاركة بالعملية العسكرية التي تخطط لها أنقرة. حيث بينت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن عدة فصائل مدعومة تركياً قامت بإنشاء مكاتب خاصة في مختلف أحياء مدينة “عفرين” وريفها من أجل استقطاب المدنيين للقتال.

وأوضحت المصادر أن كافة المكاتب التي تم افتتاحها خلال الـ /48/ ساعة الماضية، تشرف عليها المخابرات التركية بشكلٍ مباشر. وتعتمد على إغراء المدنيين بمبالغ مالية تصل لـ /1000/ دولار أمريكي لقاء انضمامهم إلى صفوف الفصائل المسلحة للقتال.

كما ذكرت المصادر أن الفصائل تخبر الملتحقين المدنيين بوجود أربع جبهات قتال ستفتح قريباً وهي “تل رفعت” و”منبج” و”عين العرب” في ريف محافظة حلب. بالإضافة إلى جبهة “عين عيسى” في ريف الرقة شمال شرق البلاد.

وتأتي عملية تجنيد المدنيين من قبل المخابرات التركية. في الوقت الذي تشهد به مختلف جبهات القتال على امتداد الشمال السوري استنفاراً وتوتراً كبيرين جراء استمرار حشد القوات التركية والفصائل التابعة لها. تجهيزاً لشن اعتداء جديد على الأراضي السورية.

وشهدت الأيام الماضية ارتفاعاً بأعداد الحشود العسكرية للقوات التركية والفصائل التابعة لها. بالتزامن مع تصاعد حدة التهديدات التركية حول بدء عملية عسكرية في ريف حلب الشمالي، لاسيما باتجاه مدينة “تل رفعت” التي شهدت أمس محاولة لاستهدافها من قبل طائرتين مسيرتين تركيتين، إلا أن الجيش السوري أحبط المحاولة متمكناً من إسقاط إحداهما.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق