أخبار
أخر الأخبار

تزامناً مع تهديدات العملية العسكرية.. مناورات لـ “فصائل أنقرة” غرب الحسكة بإشراف تركي

أطلقت القوات التركية سلسلة مناورات للفصائل الموالية لها، والمنضوية تحت مسمى غرفة عمليات "عزم"، وذلك في منطقة "رأس العين" بريف الحسكة الغربي.

تزامناً مع تهديدات العملية العسكرية.. مناورات لـ “فصائل أنقرة” غرب الحسكة بإشراف تركي

أطلقت القوات التركية سلسلة مناورات للفصائل الموالية لها. والمنضوية تحت مسمى غرفة عمليات “عزم”. وذلك في منطقة “رأس العين” بريف الحسكة الغربي.

وأفادت مصادر محلية أن المناورات تركزت بالقرب من خطوط التماس مع مناطق سيطرة “قسد”. واستخدمت خلالها الذخيرة الحية تحت إشراف مدربين من القوات التركية، كما شملت محاكاة التحركات الهجومية، وصد الأهداف المتحركة وغيرها.

وبحسب المصادر فإن تلك المناورات تعدّ الأولى من نوعها للفصائل المدعومة تركياً التي تحظى بكل هذا الكم من اهتمام القوات التركية بإجرائها والإشراف عليها بشكل مباشر. وذلك بالتزامن مع إطلاق “أنقرة” سلسلة تهديدات بفتح معركة جديدة ضد “قسد” شمال سورية.

وبعد حديث الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” أن بلاده نفذ صبرها من “قسد” وأنها ستفعل ما يلزم حيالها. وفق حديثه. تصاعدت وتيرة التهديدات في تصريحات المسؤولين الأتراك. حيث جرى الحديث عن عملية تستهدف “تل رفعت” و “منبج” و”عين العرب” بريف حلب. و”عين عيسى” بريف الرقة، و”تل تمر” بريف الحسكة.

من جانبها أجرت وحدات الجيش السوري الأسبوع الماضي. مناورات عسكرية مشتركة مع القوات الروسية بريف ناحية “عين عيسى” شمال الرقة على مقربة من خطوط التماس مع القوات التركية. ما اعتبر رسالة واضحة بأن الجيش السوري سيتدخل أمام أي محاولة تركية جديدة للتوسع في الشمال السوري.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق