أخبار
أخر الأخبار

رغم التسويات.. هجمات إرهابية في درعا تودي بحياة مدنيين بينهم طفلة

أقدم عدد من المسلحين مجهولي الهوية، يوم أمس، على مهاجمة منزل المواطن "باسيل الفلاح" في مدينة "الصنمين" بريف درعا الشمالي.

رغم التسويات.. هجمات إرهابية في درعا تودي بحياة مدنيين بينهم طفلة

أقدم عدد من المسلحين مجهولي الهوية، يوم أمس، على مهاجمة منزل المواطن “باسيل الفلاح” في مدينة “الصنمين” بريف درعا الشمالي.

وقالت مصادر محلية لـ “مركز سورية للتوثيق” أن المسلحين ألقوا عدة قنابل على منزل “الفلاح”، ما أودى بحياته على الفور إلى جانب ابنته “حلا” البالغة من العمر /13/ عاماً، والشاب “عبد الله القروح” الذي كان متواجداً في المنزل.

وبحسب المصادر فقد أدى الهجوم لإصابة عدد من المدنيين بجروح بينهم زوجة “الفلاح” وشقيقه، أسعفا إثرها إلى مشفى “الصنمين”، في حين شهدت المدينة أيضاً اغتيال أمين فرقة حزب “البعث” في المدينة “محمد أبو خوية” بعد خروجه من المشفى للاطمئنان على المصابين.

ورغم أن الدولة السورية أطلقت عمليات تسوية في درعا شملت عموم مناطق المحافظة. إلا أن الأحداث الأمنية والاغتيالات لا تزال تضرب استقرار المحافظة على يد المسلحين. وسط مساعٍ حثيثة من الجهات المعنية لإنهاء ظاهرة انتشار السلاح خارج نطاق الدولة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق