أخبار
أخر الأخبار

“النصرة” تعتدي على مناطق شرق “إدلب”.. والجيش السوري يرد

نفذ مسلحو تنظيم "جبهة النصرة" المدرج على لائحة الإرهاب الدولي، اعتداءاتٍ جديدة

“النصرة” تعتدي على مناطق شرق “إدلب”.. والجيش السوري يرد

نفذ مسلحو تنظيم “جبهة النصرة” المدرج على لائحة الإرهاب الدولي، اعتداءاتٍ جديدة على مناطق الدولة السورية في ريف “إدلب” الشرقي، عبر استهدافهم بالقذائف الصاروخية نقاطاً للجيش السوري في قرية “جوباس”.

وأوضحت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن “النصرة” نفذت صباح اليوم الاثنين قصفاً صاروخياً مكثفاً على مواقع الجيش في قرية “جوباس” شرق “إدلب”، ما أدى لوقوع أضرار مادية دون وجود أي إصابات بشرية.

بالمقابل، جاء رد الجيش السوري عبر استهدافه بسلاح المدفعية مصادر إطلاق القذائف الصاروخية، متمكناً من تدمير إحدى المنصات التي استخدمها مسلحو “النصرة” في اعتداءاتهم، وسط معلوماتٍ عن سقوط عدة جرحى بين صفوفهم.

وفي سياقٍ متصل. نفذت الطائرات الحربية السورية والروسية صباح اليوم الاثنين. قصفاً مركزاً استهدف مقرين تابعين لتنظيم “جبهة النصرة”. تم رصدهما في منطقة “جبل كفرتخاريم” غرب شمال غرب “إدلب”.

وأكدت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن القصف الذي نفذته الطائرات الحربية أدى لتدمير المقرين التابعين لـ “النصرة” بشكلٍ كامل. مع سقوط أكثر من /10/ مسلحين بين قتيلٍ وجريح. وتدمير ثلاث سيارات عسكرية مزودة برشاشات.

وتأتي استهدافات الجيش السوري لمواقع المسلحين في ريف “إدلب” رداً على اعتداءاتهم وخروقاتهم المستمرة لاتفاق “خفض التصعيد” الموقع بين روسيا وتركيا. لا سيما أن تلك الخروقات تأتي بتوجيهاتٍ من القوات التركية الداعمة للمسلحين. وفي سياق تصعيدٍ عسكري مستمر منذ أشهر تجهيزاً لشن تركيا والفصائل التابعة لها اعتداءاً جديداً على الأراضي السورية.

“النصرة” تعتدي على مناطق شرق “إدلب”.. والجيش السوري يرد

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق