أخبار
أخر الأخبار

قذائف واشتباكات .. استهداف مقر لـ “قسد” في دير الزور وتضارب حول هوية المهاجِمين

استهدف مسلحون مجهولون أمس، مقراً عسكرياً تابعاً لـ "قسد" في مدينة "البصيرة" بريف دير الزور الشرقي.

قذائف واشتباكات .. استهداف مقر لـ “قسد” في دير الزور وتضارب حول هوية المهاجِمين

استهدف مسلحون مجهولون أمس، مقراً عسكرياً تابعاً لـ “قسد” في مدينة “البصيرة” بريف دير الزور الشرقي.

وقالت مصادر محلية لـ “مركز سورية للتوثيق“. أن مقر “لواء البصيرة” التابع لـ “قسد” تعرّض لهجوم بقذائف “آر بي جي”. ما أدى لتهدّم أجزاء منه. ليبدأ تبادل القذائف بين مسلحي “قسد” والمجموعة المهاجِمة عقب الهجوم.

وبحسب المصادر فإن “قسد” أرسلت تعزيزات إلى المنطقة عقب الاشتباكات، ومنعت الوصول إلى موقع المقر. حيث لم تتبيّن نتائج الهجوم وعدد الإصابات بين صفوف عناصرها. في حين انسحب المهاجِمون من المنطقة.

وتضاربت المعلومات حول هوية المجموعة التي هاجمت مقر “قسد”. حيث رجّحت مصادر محلية أن تكون من خلايا “داعش”، فيما نفت مصادر أخرى ذلك، وقالت أن الهجوم تم على يد عناصر “المقاومة الشعبية” التي نشأت ضد “قسد” في الجزيرة السورية، لا سيما من أبناء العشائر العربية.

وأثارت ممارسات “قسد” بحق المدنيين حالة من السخط الشعبي الكبير، وخاصة لناحية تحالفها مع القوات الأمريكية في نهب الثروات السورية من نفط وغاز وقمح وتهريبها إلى الخارج، فضلاً عن اعتقال الشبان لتجنيدهم قسراً في صفوفها.

وكان سبق أن شهدت دير الزور وأريافها اشتباكات بين “قسد” وأبناء العشائر العربية، إضافة إلى اندلاع تظاهرات شعبية ما تزال مستمرة بين الحين والأخر، ضد وجود “قسد” وممارساتها.

قذائف واشتباكات .. استهداف مقر لـ “قسد” في دير الزور وتضارب حول هوية المهاجِمين

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق