أخبار
أخر الأخبار

لليوم الخامس على التوالي .. مليون مواطن في الحسكة بدون مياه بفعل الممارسات التركية

أكدت مصادر محلية لـ "مركز سورية للتوثيق"، أن الأهالي في مدينة الحسكة ومناطق ريفها الغربي، ما يزالون محرومين من مياه الشرب لليوم الخامس على التوالي، بسبب الممارسات التركية.

لليوم الخامس على التوالي.. مليون مواطن في الحسكة بدون مياه بفعل الممارسات التركية

أكدت مصادر محلية لـ “مركز سورية للتوثيق”، أن الأهالي في مدينة الحسكة ومناطق ريفها الغربي. ما يزالون محرومين من مياه الشرب لليوم الخامس على التوالي، بسبب الممارسات التركية.

وأوضحت المصادر أن اعتداءات القوات التركية والفصائل الموالية لها على خطوط الكهرباء المغذية لمحطة “آبار علوك”. التي تمدّ المدينة بالمياه، أدت لتوقفها عن العمل، وعجزها عن الضخ.

وقال مدير مؤسسة مياه الحسكة “محمود العكلة” في تصريح صحفي، أن الكهرباء المغذية لمحطة آبار علوك لا تزال مقطوعة لليوم الخامس على التوالي، نتيجة التعديات الكبيرة التي ترتكبها الفصائل المسلحة، الأمر الذي أدى لتوقف المحطة وخروجها عن الخدمة مجدداً، ما حرم نحو مليون مواطن في الحسكة وريفها الغربي من المصدر الوحيد لمياه الشرب.

وأضاف “العكلة” أن المؤسسة تعمل بالتعاون مع “الهلال الأحمر السوري” وعدد من المنظمات الإنسانية، على تأمين احتياجات أهالي الحسكة من المياه، عبر خزانات يتم نشرها في الشوارع والحدائق بشكل مستمر، ريثما يعاد تشغيل محطة علوك بريف “رأس العين” شمال غرب المحافظة.

وبيّنت مصادر خاصة لـ “مركز سورية للتوثيق”، أن “مسلحي أنقرة” يقومون بسرقة الكهرباء من خط “الدرباسية- علوك”، ما أدى لتوقفه عن العمل نتيجة الحمولات الزائدة، فيما قامت “قسد” بعد ذلك بفصل الخط القادم من محطة “الدرباسية” الخاضعة لسيطرتها، وصولاً إلى محطة “علوك” التي توقفت عن العمل، لينقطع بالتالي ضخ المياه عن نحو مليون مواطن سوري.

يذكر أنها المرة السابعة والعشرون التي يتم فيها قطع المياه من محطة “علوك”. منذ أن اجتاحت القوات التركية مدينة “رأس العين” أواخر عام /2019/. حيث تتكرر مأساة حرمان المواطنين من المياه بين كل حين وآخر في انتهاك واضح للقوانين الدولية والإنسانية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق