أخبار
أخر الأخبار

قتلى وجرحى جراء استهداف حاجزٍ لـ “قسد” بريف “الحسكة”

تعرض حاجز عسكري تابع لـ "ٌقسد" في ريف الحسكة الشمالي الشرقي، لهجومٍ نفذه مسلحون مجهولون صباح اليوم الخميس، وأسفر عن سقوط عدة قتلى وجرحى من مسلحي "قسد".

قتلى وجرحى جراء استهداف حاجزٍ لـ “قسد” بريف “الحسكة”

تعرض حاجز عسكري تابع لـ “ٌقسد” في ريف الحسكة الشمالي الشرقي. لهجومٍ نفذه مسلحون مجهولون صباح اليوم الخميس، وأسفر عن سقوط عدة قتلى وجرحى من مسلحي “قسد”.

وأوضحت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن مسلحين يستقلون دراجاتٍ نارية. هاجموا حاجز “قسد” عند مفرق “الطاحونة” في محيط بلدة “اليعربية” بريف الحسكة. مستخدمين الأسلحة الرشاشة والقنابل اليدوية، قبل أن تندلع اشتباكات خفيفة، انتهت بانسحاب المهاجمين من المنطقة.

وبينت المصادر أن الهجوم الذي استهدف حاجز “قسد”، أسفر عن مقتل أحد مسلحيها وإصابة /3/ آخرين بجروح، دون ورود معلومات عن وقوع أي إصابات بشرية بين صفوف المهاجمين الذين ما يزالون مجهولي التبعية.

وكان سبق أن تعرضت عدة مقرات ودوريات لـ “قسد” خلال الأسبوعين الماضيين، لهجماتٍ مماثلة تم تسجيلها في مختلف المناطق الخاضعة لسيطرتهم، علماً أن معظن تلك الهجمات تركزت ضمن بلدات “ذيبان” و”الشحيل” و”هجين” بريف دير الزور، إضافةً لاستهدافاتٍ أخرى سجلت في ريف الحسكة الجنوبي الغربي، ومدينة “الرقة”.

وتوجه “قسد” في كل مرةٍ أصابع الاتهام لخلايا “داعش” حول مسؤوليتها عن الاستهدافات لمسلحيها ودورياتها، إلا أنه وعوضاً عن ملاحقة تلك الخلايا بشكلٍ فعلي، يتعمد مسلحوها شن حملات اعتقال تعسفية بحق الأهالي، تحت ذرائع مختلفة.

قتلى وجرحى جراء استهداف حاجزٍ لـ “قسد” بريف “الحسكة”

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق